الأخبارمانشيت

​​​​​​منظمات كردية في المهجر تتفق على أهمية تشكيل لوبي كردي لإفشال مخططات الإبادة

نظمت ممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في السويد، أمس الجمعة، بتاريخ  15 تشرين الأول، لقاء للجالية الكردية في المهجر، وذلك في مقرها بالعاصمة السويدية ستوكهولم، بهدف تشكيل لوبي كردي في المهجر، بحسب ما نقلته وكالة “هاوار” للأنباء.

هذا وحضر الاجتماع عضو اللجنة التنفيذية لمنظومة المجتمع الكردستاني زبير آيدار، والرئيس المشترك للمؤتمر القومي الكردستاني أحمد قرموس، والسياسي سعد الدين ملا، وعضوي البرلمان السويدي قادر كسيرغا وأمينة كاكابايي، والإعلاميان كوردو باكسي وبشير كافاك والفنان كمال كوركو، وممثلون عن الأحزاب الكردية.

وتطرق “زبير آيدار” عضو اللجنة التنفيذية لمنظومة المجتمع الكردستاني خلال اللقاء إلى الوضع السياسي في المنطقة والخطط التي تحاك من قبل الدولة التركية للنيل من إرادة الشعب الكردي وقيمه.

بدوره؛ تحدث الرئيس المشترك للمؤتمر القومي الكردستاني، أحمد قرموس، عن الهجمات التركية على المكتسبات الكردية، منوهاً إلى أهمية الوحدة الوطنية لإفشال جميع الألاعيب الهادفة إلى القضاء على الوجود الكردي.

كما اتفق المجتمعون في اللقاء على أهمية تشكيل لوبي كردي في المهجر وإيجاد آلية عمل وبرنامج مشترك وعقد اجتماعات دورية لتطوير اللوبي، وضم أكبر عدد ممكن من الشخصيات ذوي النفوذ في المجتمع.

ومن جانبه، رحب ممثل الإدارة الذاتية في السويد، “شيار علي”، بهذه الخطوة. مؤكداً سعيهم وبذل كافة الجهود من أجل إنجاح هذه المبادرة التاريخية.

وفي ختام اللقاء، تم وضع برنامج من أجل عقد اجتماع موسّع يضم كافة الأطراف الكردية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق