الأخبارمانشيت

وزارة الخارجية التركية تصف الدولة الألمانية بـ ” النفاق “

أدانت وزارة الخارجية التركية ، سماح السلطات الألمانية بتنظيم تجمع جماهيري اليوم السبت، شارك فيها الكرد في اليوم العالمي لتضامن مع عفرين
وقالت الخارجية التركية في بيان أصدرته اليوم إن ” النهج المبني على النفاق والذي ندينه بشدة، لا يتوافق مع الديمقراطية ولا مع محاربة الإرهاب، ولا مع توقعات تطبيع العلاقات التركية الألمانية”.
وتطرق البيان إلى القرار الألماني الذي يمنع سياسيون من دول أخرى من الالتقاء بمواطنيهم المقيمين في ألمانيا، مشدداً أن أنقرة لا تشاطر برلين وجهة النظر بهذا الخصوص، وتعتبر القرار “غير متوافق مع الديمقراطية”.
ومن الجدير بالذكر إن أنقرة اعربت لبرلين، عن أملها بأن تطبّق السلطات الألمانية القرار المذكور على جميع الأحزاب السياسية دون تمييز، وإن سماح ألمانيا اليوم للتجمع مناصري حزب العمال الكردستاني في مدينة كولونيا لا يمكن قبوله وإيضاحه”.
وتأتي هذه الاعتراضات التركية على خلفية عدم سماح السلطات الألمانية للدبلوماسيين الأتراك بتنظيم حملات دعائية للانتخابات التركية والتي تروج لأردوغان، وتستند حكومة العدالة والتنمية في اعتراضها على ذريعة ” وجود أكثر من 3 ملايين شخص من أصول تركية، يعيشون في ألمانيا، إلاّ أن الأخيرة تمنع الساسة الأتراك من تنظيم حملات انتخابية على أراضيها بحجة عدم إمكانية ضمان الأمن”.
وهذه ليست المرة الأولى التي تصف فيها الحكومة التركية الدولة الألمانية بالنفاق، وذلك كلما خرج الكرد في ألمانيا بشكل رسمي في نشاطات ومسيرات سلمية تنديداً بممارسات دولة الاحتلال التركي في عفرين .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق