الأخبارمانشيت

وزارة البيشمركة :الهول ليس التهديد الوحيد ويجب التنسيق مع “قسد” ضد “داعش”


أكد الأمين العام لوزارة البيشمركة في حكومة إقليم كردستان جبار ياور، اليوم الخميس، في حديث مع وكالة (نورث برس),على ضرورة التنسيق بين قوات البيشمركة في الإقليم وقوات سوريا الديمقراطية في شمال شرقي سوريا ضد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” .
وأكد “ياور” خلال حديثه لنورث برس، قائلاً: “إن خطر “داعش” ليس مصدره الهول فقط، بل تواجده في مناطق كثيرة بالعراق وخاصة في مناطق المادة 140 (المتنازع عليها)، والتي يبلغ طولها أكثر 1100 كم ويصل عمقها في بعض المناطق الى 40 كم”.
وعن أماكن تواجد التنظيم, أشار “ياور” إلى وجود ملاذات آمنة للتنظيم تتحرك فيها بسهولة، وهي جبال قرجوغ وحمرين وقضاء المقدادية وناحية جلولاء في ديالى وطوز خورماتو وكفري شرقي ومناطق في كركوك.فضلاً عن تواجد التنظيم في مناطق أخرى تابعة للموصل وأخرى صحراوية تابعة للأنبار، وفي ثغرات على الحدود بين سوريا والعراق.
ودعا إلى إجراء التنسيق بين قوات البيشمركة والجيش الاتحادي للسيطرة على المنطقة والقضاء من فلول “داعش” المنتشرة على طول المنطقة المتنازع عليها من خانقين شرقاً إلى الربيعة غرباً.
وشدد على ضرورة التنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية دون تدخل كل من جانبي الحدود في شؤون داخلية للطرف الآخر.
وقال “ياور” إن التنسيق مهم جداً لأن “داعش” يهدد كل المنطقة وليس العراق أو إقليم كردستان، بل يهدد سوريا بصورة عامة ومناطق شمال شرقي سوريا بصورة خاصة كما يهدد أمن دول إقليمية وحتى أوروبا.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق