PYDالأخبارالمرأةمانشيت

نساء العشائر: فكر وفلسفة القائد أوجلان مهد لنا طريق الحرية

زار وفد من نساء عشيرة “بني سبع” و “راشدي” مركز حزب الاتحاد الديمقراطي في قامشلو, اليوم, الثلاثاء, وذلك لتطوير العلاقات فيما بينهم بشكل أكبر.

هذا وتألف الوفد الزائر من عشيرة “بني سبع” و “راشدي” في تل حميس.

وكان في استقبالهم كُل من ناطقة مجلس المرأة في حزب الاتحاد الديمقراطي “زهرة سمعو”, و “نارفين خبات” عضوة مجلس المرأة, “شادية عمر”, و “عريفة بكر” عضوات علاقات المرأة في حزب الاتحاد الديمقراطي.

في بداية الزيارة هنأ نساء العشيرة عيد الفطر وتمنوا أن يكون هذا العام عام الخير والنصر والمقاومة.

وتطرقت “زهرة سمعو” ناطقة مجلس المرأة على أن هدفنا هو التواصل مع كافة النساء لحل كافة العوائق والمشاكل التي تتعرض لها ضمن المجتمع.

ونوهت “نارفين خبات” عضوة مجلس المرأة إلى أن وجود نساء وجهاء العشائر العربية ضمن الثورة يعطي رسالة لكافة العالم على أن المرأة قادرة بالقضاء على العنف وكافة أساليب الممنهجة التي تحاك ضدها.

وأضافت: يجب على نساء العشائر الخضوع إلى دورات تدريبية لتطويرها وتقويتها وإثبات وجودها ضمن العشيرة.

وبدورهن أكدَن نساء العشيرة على أن مشروع الأمة الديمقراطي وفكر وفلسفة القائد عبدالله أوجلان له تأثير كبير على وجودنا ومهد لنا طريق الحرية.

واختتمت الزيارة بتأكيد الطرفان على استمرار مثل هذه الزيارات وضرورة تقوية العلاقات فيما بينهم, والوقوف ضد جميع المؤامرات التي تحاك ضد شعبنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق