الأخبارروجافامانشيت

ندوة حوارية حول كيفية حماية اللغة الكردية بمناسبة اليوم العالمي لـ (لغة الأم)

نظم أمس الجمعة اتحاد مثقفي روج آفاي كردستان (HRRK) في صالته بمدينة قامشلو ندوة حوارية، لمناقشة كيفية تطوير اللغة الكردية، وحمايتها، تزامناً مع اليوم العالمي للغة الأم والذي يصادف 21 شباط.

وبحسب وكالة هاوار فقد حضر الندوة مجموعة من المثقفين، والكتاب من روج آفاي كردستان، وتم النقاش على عدة محاور وهي “أحرف اللغة الكردية، وكيفية تطوير اللغة الكردية، وكيفية حمايتها”.

وألقيت الندوة الحوارية من قبل كل من الكاتب الكردي “كوني رش”، والناقد خالص مسور، والكاتب أوصمان أحمد، والمختص باللغة الكردية برزو محمود، وأستاذ اللغة الكردية دحام عبد الفتاح، وعضو اتحاد مثقفي روجآ فاي كردستان أحمد حسيني.

وبدأ الحوار بالنقاش على الأحرف الكردية إذ قال برزو محمود: “إن الحروف الكردية تلعب دوراً مهماً في غنا اللغة الكردية، وكذلك لها دور مهم في سايكولوجيا الإنسان” ، وكما دعا برزو بضرورة توحيد اللغة الرسمية الكردية، والتعريف باللهجات الكردية لتكون متعارفة بين عموم الشعب الكردي.

بدوره أكد الكاتب كوني رش على أن استخدام الأحرف اللاتينية في كتابة اللغة الكردية هي الأنسب للتعبير عن هذه اللغة.

وتم بعدها مناقشة المحور الثاني والذي يتحدث عن كيفية تطوير اللغة الكردية إذ أكد بروز محمود من خلال المناقشة على ضرورة توحيد مصطلحات اللغة الكردية، وبدوره بين خالص المسور على بناء مجمع لغوي للغة الكردية لكي لا يتم الضياع بين قواعد اللغة الكردية.

وقال كوني رش: ” نحن كشعب لم نصل إلى حقنا بعد ولا زلنا في مرحلة النضال والمقاومة، ورغم ذلك استطعنا الوصول إلى مرحلة جيدة في التقدم باللغة الكردية في روج آفاي كردستان، وعلينا بذل المزيد من العمل لإحيائها وتطويرها”. كما ذكر العديد من الأمثلة على كيفية تطوير اللغة الكردية.

وتلاها مناقشة المحور الثالث والذي تضمن  كيفية حماية اللغة الكردية، إذ شدد الكاتب دحام عبد الفتاح على: “أن أي شعب يُعرف هويته عبر لغته، لذا فإن على الشعب الكردي عامة وأحزابها السياسية بشكل خاص الاعتماد على اللغة الكردية في حديثهم ونقاشاتهم واجتماعاتهم بهدف حماية اللغة”.

وتخللت الندوة الحوارية عدة مداخلات من قبل الحاضرين، والذين أكدوا من خلالها على ضرورة التحدث باللغة الكردية داخل المنزل والمدارس، وكذلك الكتابة والتحدث باللغة الكردية ضمن المؤسسات الخدمية، وايضا تداول اللغة الكردية ضمن الكتب، والمواد العلمية لتمكين تطويرها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق