الأخبارمانشيت

منظمة أطباء بلا حدود تدعو إلى تجديد قرار فتح معبري اليعربية وباب السلام

دعت منظمة أطباء بلا حدود الأعضاء الدائمين وغير الدائمين في مجلس الأمن الدولي إلى تجديد قرار مجلس الأمن لعبور المساعدات عبر الحدود إلى سوريا، بالإضافة إلى إتاحة مرور المساعدات من معبر باب السلام ومعبر اليعربية ليتسنى إدخال المساعدات إلى شمال غرب وشمال شرق سوريا. فإنّ المعابر الحدوديّة تبقى المسار الإنساني الوحيد الصالح لتلبية الاحتياجات المتزايدة في الشمال السوري.

وقالت المنظمة في بيان صحفي لها: إن أكثر من 4 ملايين شخص في سوريا سوف يفقدون إمكانية الوصول إلى المساعدات الطبية والإنسانية التي يحتاجونها، إذا فشل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في تجديد تفويض إدخال المساعدات عبر الحدود بحلول العاشر من تموز المقبل، وهو تاريخ انتهاء التفويض السابق.

وأضافت، إذا انقطع شريان الحياة هذا فإننا سنرى المزيد من الوفيات، كما أنه إذا  توقف تدفق الإمدادات الطبية  فقد نفقد قدرتنا على علاج المرضى لأن مخزوننا الحالي لا يمكن أن يستمر سوى ثلاثة أشهر، وإذا تم تخفيض إمدادات الغذاء ومياه الشرب، فإن الأمراض والأوبئة ستؤثر على النازحين داخلياً والسكان المحليين”.

وعلَّقت المنظمة على قرار إغلاق معبر اليعربية  قائلةً: خلال العام الماضي، وفي خضم الاستجابة لجائحة كوفيد-19 في شمال غرب سوريا، كانت منظمة أطباء بلا حدود شاهدة عيان على ما آل إليه قرار مجلس الأمن، فقد أسفر عدم التجديد لآلية إدخال المساعدات الإنسانية عبر معبر اليعربية الحدودي عن معاناة إنسانية كبيرة وحال دون وصول المساعدات الحيوية المنقذة للحياة إلى شمال شرق سوريا عبر العراق.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق