مانشيتنشاطات

ممثلية الـ PYD في باشور كردستان تستقبل وفداً من حزب الحرية والديمقراطية الايزيدي

استقبلت ممثلية حزب الاتحاد الديمقراطي في باشور كردستان وفداً من حزب الحرية والديمقراطية الايزيدي (PADE) في مركزه بمدينة السليمانية بتاريخ 18 أيار الجاري، حيث أكد الطرفان خلال اللقاء على عمق العلاقة الطيبة والتقارب الفكري والاستراتيجي بينهما ووجود الرؤى المشتركة في إيجاد حل سياسي لقضية الشعب الكردي الايزيدي في شنكال والقضية الكردية في روج افا وسوريا عموماُ.

هذا وزار وفد من حزب الحرية والديمقراطية الايزيدي (PADE) ممثلية حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في السليمانية، وتألف الوفد الزائر من عمر صالح الرئيس المشترك لحزب الحرية والديمقراطية الايزيدي، وكل من فقير كجو سينو وشفان ابراهيم عضوي المكتب السياسي وشيخ جمال قاسم ممثل الحزب في السليمانية، وكان في استقبالهم سليمان عرب ممثل حزب الاتحاد الديمقراطي، وكل من عفاف بلال، محمود رشو وجميل رحمانو أعضاء لجنة العلاقات الدبلوماسية.

واشار الطرفان على عمق العلاقة الطيبة والتقارب السياسي والفكري والايديولوجي بين الحزبين الشقيقين، وشددا على الرؤى المشتركة في البحث لإيجاد الحل السياسي لقضية الشعب الكردي في كل من شنكال وروج افا. كما وأكدا على ضرورة إيجاد أرضية صلبة لبناء الوحدة الكردية في هذه المرحلة المهمة والحساسة وبنفس الوقت ضرورة توحيد المواقف للقوى السياسية الايزيدية في هذه المرحلة المهمة وخاصة بعد تحقيق النصر على تنظيم داعش الإرهابي.

وبدوره أكد سليمان عرب على متانة الروابط الفكرية والسياسية بين كلا الحزبين، وإن العلاقة مستمرة بمستوى عالٍ، لذا فأن حزب الاتحاد الديمقراطي يدعم ويساند مشروع حزب الحرية والديمقراطية في شنكال ويتمنى كل الخير لمستقبل الشعب الكردي الايزيدي في شنكال وعموم المنطقة.

وفي نهاية اللقاء طالب الجانبان المجتمع الدولي والقوى الفاعلة بضرورة الاعتراف بالواقع السياسي الحالي والمشروع الديمقراطي في كل من روج افا وشنكال والذي تحقق بعد تقديم الكثير من التضحيات للقضاء على تنظيم داعش الارهابي، لذا لابد من حماية هذه المكتسبات وتطويرها وصونها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق