PYDالأخبارروجافامانشيتنشاطات

مكتب العلاقات “مسد” يعقد اجتماعاً للأحزاب السياسية في إقليم الرقة

عقد الأمس, الأحد, مكتب العلاقات لمجلس سوريا الديمقراطية اجتماعاً للأحزاب السياسية العاملة في إقليم الرقة، وبحضور وفد من حزبنا حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في إقليم الرقة, وذلك في قاعة المجلس بمدينة الرقة.

في بداية الاجتماع وقف الجميع دقيقة صمت استذكاراً لأرواح شهداء الحرية والكرامة.

ومن ثم تم شرح المستجدات السياسية محلياً وخارجياً من قبل رئاسة مكتب العلاقات في مجلس سوريا الديمقراطية “حسن محمد علي”.

وكان هنالك عدة مداخلات من الأحزاب السياسية منها مداخلة من قبل عضوة مجلس المرأة لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD في إقليم الرقة “ريم ادريس”.

قالت ريم ادريس في مداخلتها: “عندما يكون هناك جهوزية كاملة من الناحية الدبلوماسية والعلاقات الدبلوماسية في الخارج وقوات سوريا الديمقراطية كما صرح القائد العام لقسد إن هناك جهوزية عسكرية كاملة هذا ما يقع على عاتقهم وما يقع على عاتقنا كأحزاب سياسية بأن يكون لنا دور لسد الفراغ ما بين الشعب والإدارة الذاتية يجب علينا أن نكمل هذا الجانبين ونركز على القاعدة الجماهيرية حتى نحقق النصر بإرادة شعبنا الحر.

وأشارت: “إلى أن الاستهدافات الأخيرة التي جرت بحق القيادات والرموز والرفيقات لنا من قبل الاحتلال التركي هي رسائل واضحة على الانتقام لداعش قبل أربع سنوات ومن جهة أخرى هي إنعاش لداعش وما يجري من تهديدات نحن نقرأها من الجانب السياسي هو لإعادة وإنعاش داعش من جديد.

وشددت عضوة مجلس المرأة لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD في إقليم الرقة “ريم ادريس” في ختام كلماتها: “على أننا اليوم كأحزاب سياسية مطالبين بالكثير حتى نكون دعم لما تقوم به قواتنا على الجبهات ورفاقنا في الحوارات السياسية التي يقومون بها ويجب علينا تقوية جبهتنا الداخلية لصد أي عدوان جديد على مناطقنا السورية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق