آخر المستجداتالأخبارالعالمكردستان

مطالبات في جنوب كردستان للتكاتف بوجه الاحتلال التركي

دعا أقارب ضحايا الأنفال جميع الأطراف السياسية إلى أن تتحد وتقف في وجه احتلال وهجمات الدولة التركي على جنوب كردستان.

 وكان جيش الاحتلال التركي قد شن في الـ 17 من نيسان/أبريل وبالتعاون مع الحزب الديمقراطي الكردستاني، هجوماً على جنوب كردستان. وتدور معارك عنيفة حالياً بين جيش الاحتلال التركي ومقاتلي الحرية في مناطق زاب وأفاشين.

في أعقاب هجوم الدولة التركية المحتلة على إقليم كردستان بالتعاون مع الحزب الديمقراطي الكردستاني، شنت حكومة الكاظمي والدولة التركية هجوماً على واسعا على شنكال. وفي هذا السياق تحدث أقارب ضحايا الأنفال لوكالة روج نيوز عن هجمات الدولة التركية المحتلة.

تحدث نجل أحد ضحايا الأنفال، هيوا جالاموردة، عن هجمات الدولة التركية وتعاون الحزب الديمقراطي الكردستاني وهجمات الكاظمي على شنكال. وأكد هيوا جالاموردة أن الدولة التركية تكرر تاريخ النظام البعثي وتريد تنفيذ عمليات إبادة جماعية.

وأضاف:”مثلما تم استخدام الأسلحة الكيماوية ضدنا في العديد من مدن كردستان مثل أنفال صدام، فإن الدولة التركية تهاجم أيضاً قنديل وشنكال وشمال وشرق سوريا. لذلك من المهم جدا أن تكون لدينا مواقف تجاه العدو. لقد توصلت الدولة التركية إلى نتيجة مفادها أنها لا تستطيع تدمير أفكارنا وأيديولوجيتنا، لذلك ترتكب المجازر ضدنا”.

وشدد هيوا على ضرورة توحد جميع الأحزاب السياسية ضد العدو في هذا الوقت، وقال: “من أجل أن لا يتم إنهاء وجود الأمة الكردية، يجب ألا تكون هناك خيانة للأمة. الآن الدولة التركية تعمل مرة أخرى على مؤامرة أخرى ضد الايزيديين. من المهم جدا ألا تقع الدولة العراقية وحكومة الإقليم في مخطط الدولة التركية. يجب بذل الجهود لحماية شنكال من أجل منع المزيد من المآسي والإبادات الجماعية في شنكال”.

كما تحدث الناشط والكاتب شفان كوبتوبي عن ذات الموضوع وأكد أنه من المهم أن يكون لكل فرد موقف، وقال: “الشعب الكردي كعادته، يقاوم الاحتلال. يجب قطع يد الخيانة من الداخل. لأنه إذا لم يخون أي من الطرفين، فلن تتمكن الدولة التركية من دخول إقليم كردستان”.

وأضاف شفان كوبتوبي: “استشهد أجدادي في غوبتبي جراء القصف الكيماوي. كضحية للأسلحة الكيميائية، أدرك جيداً صعوبة عيش سكان بهدينان تحت الهجمات الكيماوية للدولة التركية الفاشية. إذا لم يتم وضع حد للدولة التركية، فإنها ستكرر نفس المحاولات ضد الشعب الكردي في حرب أخرى في جنوب كردستان”.

وكالة روج نيوز

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق