PYDآخر المستجداتالأخبارتقاريرروجافاسوريةمانشيت

مركز توثيق الانتهاكات: ٤٧٢حالة اعتقال في عفرين منذ بداية ٢٠٢١ وحتى بداية أكتوبر الجاري

أصدرت مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا تقريرها الدوري المتعلق بالانتهاكات التي يرتكبها جيش الاحتلال التركي والمجموعات المرتزقة الإرهابية التابعة للنظام التركي في مقاطعة عفرين المحتلة.

ورصد المركز 472 حالة اعتقال نفذها المجموعات الإرهابية التابعة لتركيا منذ بداية عام 2021 وحتى بداية شهر أكتوبر الجاري 2021.

وجاء في التقرير:

تواصل الجماعات المسلحة المدعومة من تركيا تنفيذ المزيد من الاعتقالات وخطف المدنيين، حيث زادت معدلات العنف والجريمة والاعتقال والخطف والتفجيرات وحوادث الاغتيالات والجثث المجهولة الهوية في منطقة عفرين وعموم المناطق التي تسيطر عليها القوات المسلحة التركية في شمال سوريا.

القوات التركية والجماعات السورية المسلحة المدعومة منها تحت اسم الجيش الوطني السوري والأجهزة الأمنية المرتبطة بها تواصل ارتكاب المزيد من الانتهاكات ولا يكترثون لدعوات وقف عمليات المداهمة اليومية واعتقال المواطنين وخطفهم بدافع الحصول على الفدية ومنع ذويهم من معرفة مكان احتجازهم أو أسبابه ورفض عرضهم على المحاكمة ومنعهم من توكيل محامي.ويتابع التقرير بأن، منطقة عفرين منذ بداية العام الحالي 2021 لا أقل من ( 472 ) حالة اعتقال، وهم المعتقلون الذين تمكنا من توثيق أسمائهم، فيما العدد الفعلي أكثر من ذلك لا سيما أنّ هنالك أسماء تحفظت عائلاتهم على ذكرها، إضافة لحالات اعتقال لم نتمكن من الوصول إليها، كما وتم متابعة وتوثيق مقتل مدنيين تحت التعذيب، وحالات انتهاك متعددة.

وبات السائد في هذه المنطقة عمليات نهب منظّمة يومية، وعمليات الاستيلاء على منازل وممتلكات الناس ومواسم الزيتون، وقطع الأشجار وغيرها إضافة للاعتقالات التعسفية اليومية، وخطف الناس كرهائن مقابل فدية مالية، والتضييق على السكان.

إطلاق فوضى العسكر وعشرات المجموعات الإرهابية، هي سياسة تركية متعمّدة؛ لكنّها تتم بأيدي “الجماعات السورية المسلحة” تحت اسم “الجيش الوطني السوري” التابع للحكومة السورية المؤقتة / الائتلاف، فكل ذلك يجري تحت أعين القوات التركية ومشاركتها.ومنذ سيطرة القوات التركية والميليشيات السورية التي تدعمها على عفرين تم رصد مقتل وإصابة 8220 شخصاً/ القتلى 2497 شخص / فيما وصل عدد المعتقلين إلى 7851 شخص منذ بداية التوغل التركي في شمال سوريا، أفرج عن قرابة 5330 منهم، فيما لايزال مصير البقية مجهولاً.

تفاصيل التقرير:

توثيق اعتقال واختفاء ما لا يقل عن 90 شخصا بينهم نساء وأطفال في المناطق الخاضعة لتركيا شمال سوريا خلال كانون الثاني 2021.

عفرين.

توثيق اعتقال واختفاء ما لا يقل عن 77 شخصاً في مدينة عفرين بينهم 10 نساء وطفل رضيع في شهر فبراير 2021.

58 حالة اعتقال خلال شهر آذار 2021.

16 حالات اعتقال خلال شهر نيسان.

١٥حالة اعتقال في شهر أيار 2021 من قبل فصائل الجيش الوطني المدعومة تركياً.

62 حالة اعتقال منذ بداية شهر حزيران 2021 من قبل فصائل الجيش الوطني المدعومة تركياً.

اعتقال 13 شخصاً في عفرين منذ بداية شهر تموز 2021.

اعتقال 80 شخصاً في عفرين منذ بداية شهر آب 2021 من قبل الجيش الوطني المدعوم تركياً.

اعتقال 44 شخصاً في عفرين خلال شهر أيلول 2021 من قبل الجيش الوطني المدعوم تركياً.

اعتقال 16 شخصا في عفرين منذ بداية شهر تشريالأول 2021 من قبل الجيش الوطني المدعوم تركياً.

الجدير بالذكر إن سكان مدينة عفرين المهجرين في مخيمات الشهباء قد رفضوا دعوات ما يسمى بالمجلس الوطني الكردي التي طالب فيها مهجري عفرين بالعودة إلى منازلهم المحتلة من قبل المجموعات الإرهابية التابعة للائتلاف السوري التابع لتركيا والذي يشكل “المجلس الوطني الكردي” أهم مكوناته.

وردا على دعوات قيادات المجلس فقد طالب سكان عفرين المهجرين المجتمع الدولي بإنهاء الاحتلال التركي وسحب كل المجموعات الإرهابية من عفرين حينها يمكنهم العودة إلى منازلهم وأرضهم آمنين.

المصدر / مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق