الأخبارمانشيت

مخالب أردوغان تُطوِّق منتقديه الكُرد على التويتر

ذكرت صحيفة الشرق الأوسط في تقرير لها أن السلطات التركية أوقفت الشاعر الكردي يلماظ أودباشي

وبحسب الصحيفة فإن اعتقال أودباشي جاء على خلفية مجاهرته بموقفه المعارض لأردوغان وسياساته خلال تغريدة له على صفحته الرسمية على تويتر

وأوقفت السلطات التركية يلماظ أودباشي ووجهت إليه تهمة الإرهاب بسبب تغريدة كتبها منذ خمسة أعوام قال فيها إنه سيغادر تركيا إذا فاز حزب العدالة والتنمية منفرداً بالانتخابات المبكرة التي أُجريت في أول نوفمبر (تشرين الثاني) 2015

إلى ذلك قال الشاعر الكردي يلماظ أودباشي  في تغريدة له يوم الخميس 1/ يناير/ 2021 أنه تم القبض عليه أثناء إجرائه إحدى المعاملات العقارية، واقتيد إلى مديرية الأمن واُحيلَ إلى المحكمة ويواجه تهمة الانتماء إلى منظمة إرهابية.

يُشار إلى أن مئات الصحفيين والكُتاب والقضاة والمحامين والشعراء هم رهن الاعتقال التعسفي لانتقادهم نظام حزب العدالة والتنمية

وفي سياق متصل، كشف الصحفي التركي النائب السابق عن حزب «الشعب الجمهوري» بالبرلمان، باريش ياركداش، عن اعتقال 81 صحفياً وتقديم 491 آخرين للمحاكمة خلال عام 2020، غالبيتهم بتهمة الإرهاب بسبب معارضتهم لإردوغان.

وأضاف ياركداش أن 17 صحفياً لقوا حتفهم بسبب فيروس «كورونا»، من بين 500 حالة وفاة لصحافيين حول العالم. وأشار إلى أنه في شهر ديسمبر (كانون الأول) الماضي وحده، اعتقلت السلطات التركية ثلاثة صحفيين، ومَثُلَ 34 صحفياً أمام المحاكم حُكِمَ على ثلاثة منهم بالسجن مدة 35 سنة، وفقد 180 صحفياً عملهم إضافة إلى حظر المواقع الإخبارية وتعليق برامجها  بتهم الإرهاب وانتقاد اردوغان.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق