الأخبارالعالممانشيت

محلل سياسي أمريكي: قصر أردوغان شاهدة قبر على أوهامه وانتحاره السياسي

أوضح الكاتب والمحلل السياسي الأمريكي توم روغان، أن تدهور الاقتصاد التركي وانهيار الليرة يرجعان وبالدرجة الأولى إلى سوء إدارة أردوغان للاقتصاد.

هذا وقال المحلل السياسي الأمريكي في مقال نشرتها مجلة “واشنطن إكزامينر”، إن أردوغان قد يرى في قصره ذي الألف غرفة نصباً تذكارياً لأمجاده، لكنه في الواقع هو مجرد شاهدة قبر على أوهامه وانتحاره السياسي.

واشار خلال مقاله إلى أن أردوغان دفن انقرة في أزمات متعددة خطيرة رغم أنه كان بإمكانه أن يتجنبها”.

ونوّه: “قد تفرض عقوبات جديدة على أنقرة بسبب جهود أردوغان لسرقة احتياطات الطاقة اليونانية في شرق البحر الأبيض المتوسط، رغم تهديدات العقوبات الأميركية، لمنظومة الدفاع الجوي الروسي S-400، كما أن حزب أردوغان أعاق الابتكار وتجنب الإصلاح الضروري.

وفي سياق متصل قال الكاتب: “إن هوس أردوغان بالاحتفاظ بنظام “S-400″ هو قرار طائش، ويتعارض هذا النظام تماماً مع مسؤوليات تركيا تجاه حلف شمال الأطلسي”.

وقال الكاتب والمحلل السياسي الأمريكي توم روغان في ختام مقاله: “يعتقد أردوغان أنه سليمان القانوني، وبصدد بناء إمبراطورية تركية جديدة مجيدة، لكن في الواقع هو مجرد منتحر سياسي”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق