الأخبارمانشيت

محامو حلب ينددون باستمرار العزلة على القائد عبد الله أوجلان

ندد اتحاد المحامين في حلب بما تسمى “العقوبات الانضباطية” التي تفرضها سلطات الاحتلال التركي على القائد عبد الله أوجلان بهدف تشديد نظام العزلة.

ونظم اتحاد المحامين في حلب تجمعاً أمام مركز حركة المجتمع الديمقراطي الواقع في القسم الشرقي من حي الشيخ مقصود في مدينة حلب، للتنديد باستمرار العزلة على القائد عبد الله أوجلان، حضره عدد من المحامين وأعضاء وعضوات حركة المجتمع الديمقراطي.

وقرئ خلال التجمع البيان الذي أصدره المحامون بهذا الصدد من قبل عضو منسقية المحامين في شمال وشرق سوريا “علاء الدين الخالد كالو”.

وجاء في البيان: إن فرض العقوبات اللاانضباطية واللاقانونية واللادستورية على القائد الأممي عبد الله أوجلان هو بمثابة فرض عقوبة على جميع الشعوب المضطهدة التواقة للحرية بشكل عام؛ وعلى كافة شعوب ومكونات مناطق شمال وشرق سوريا بشكل خاص؛ وعلى الشعب الكردي في أجزائه الأربعة بشكل أخص”.

وناشد البيان كافة المنظمات والهيئات الإقليمية والدولية والأممية وفي مقدمتها هيئة الأمم المتحدة والمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان واللجنة الوزارية الأوروبية ومنظمة العفو الدولية ولجنة مناهضة التعذيب أن تقوم بدورها وبواجبها القانوني والأخلاقي والإنساني والضغط على تركيا بكافة السبل القانونية والدبلوماسية وإلزامها بتطبيق قانون حق الأمل لنيل القائد عبد الله أوجلان حريته الجسدية التي تعتبر مقدمة لإيجاد حل سياسي للقضية الكردية.

وانتهى التجمع بترديد شعار “لا حياة بدون القائد”.

زر الذهاب إلى الأعلى