الأخبارروجافامانشيت

مجلس سوريا الديمقراطية يعقد ندوة حوارية في مدينة كوباني

تحت شعار “نحو مؤتمر وطني لأبناء الجزيرة والفرات”، أقام مجلس سوريا الديمقراطية يوم أمس الجمعة بتاريخ 25 أيلول الجاري، ندوة حوارية في مدينة كوباني بمشاركة الأحزاب السياسية والمؤسسات المدنية وشخصيات عشائرية من كافة المكونات وشخصيات مستقلة. 

هذا وافتُتحت الندوة بكلمة القتها إلهام احمد رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية، حيث تحدثت عن الوضع السياسي في المنطقة وأهمية الحوار بين السوريين والحوار الكردي – الكردي، وأشارت إلى أن النظام لا يلتزم بالحوار رغم أن أبوابنا مفتوحة لهكذا حوار، كما تحدثت الهام احمد حول الميثاق الذي تم عقده مع حزب الإرادة الشعبية في موسكو.

ثم تحدث سنحريب برصوم عضو رئاسة مجلس سوريا الديمقراطية حول أهداف الندوة والاستماع لآراء جميع شعوب شمال شرق سوريا دون اقصاء احد، وكان هناك مداخلات واقتراحات من قبل الحضور، ومن ضمنها مداخلة بكر حج عيسى مسؤول مكتب العلاقات الدبلوماسية لحزب الاتحاد الديمقراطي  PYD في إقليم الفرات، والذي تحدث بدوره حول أهمية الحوار وخاصة الحوار الكردي الكردي دون اقصاء أي طرف، واكد حج عيسى: “نحن شعوب المنطقة ندفع ثمن مفهومين وهما المفهوم الأسلاموي والمفهوم القوموي، واصبحنا تربة خصبة لهيمنة الانظمة السلطوية ونرى أن الحل لهذه الأزمة هو الالتزام بمفهوم الامة الديمقراطية كقوة للحل”.

اما بالنسبة للمحور الثاني من الحوار كان سبل تطوير الإدارة الذاتية والية تفعيلها وتطوير مؤسساتها، حيث كان هناك عدة مداخلات ومنها مداخلة احمد شيخو عضو الهيئة التنفيذية لحزب الاتحاد الديمقراطي في إقليم الفرات، والذي تحدث حول تطوير الإدارة، مؤكداً على أن أبواب الإدارة الذاتية مفتوحة للجميع وخاصة أصحاب الكفاءات والذين يملكون روح التضحية رغم الصعوبات لتطوير هذه الإدارة.

كما تحدث محمد شاهين الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية بإقليم الفرات حول انجازات الإدارة الذاتية رغم الإمكانات المحدودة، إضافة إلى الحديث عن العوائق التي تعرقل هذه الانجازات ومنها التهديدات الدولة التركية والحصار المفروض علينا.

وجرت النقاشات بين الحضور في اجواء شفافة وديمقراطية وكان هناك نقد بناء للإدارة وايضاً اقتراحات قيمة في سبيل تطويرها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق