آخر المستجداتالأخباركردستانمانشيت

مجلس إدارة شنكال يدعو إلى الانتفاضة عقب قصف خانصور

دعت نائبة الرئاسة المشتركة لمجلس الإدارة الذاتية في شنكال جميع الإيزيديين إلى الانتفاضة، وذلك في أعقاب القصف الذي استهدف مبنى مجلس الشعب في ناحية خانصور في شنكال مساء اليوم.

قصفت طائرات حربية تركية مساء اليوم مبنى مجلس الشعب في ناحية خانصور في شنكال. وبحسب الأنباء الواردة فإن القصف أسفر عن أضرار مادية فقط.

وتجمع الأهالي حول المبنى الذي تعرض للقصف وعبروا عن سخطهم واستنكارهم لهجمات جيش الاحتلال التركي، ورددوا شعارات تحيي مقاومة شنكال وشعارات مناهضة للخيانة.

نائبة الرئاسة المشتركة لمجلس الإدارة الذاتية في شنكال سيفي أمو شاركت النساء في التجمع في مكان الحادث، وأدلت بتصريح. وقالت سيفي أمو إن دولة الاحتلال التركية تهدف إلى إبادة المجتمع الإيزيدي، وأضافت: “كما ترون فقد عاودت الطائرات قصف المناطق الآهلة بالسكان. هذا المكان الذي تعرض للقصف هو مبنى مجلس الشعب الإيزيدي. وهو مكان مدني.

 سيفي أمو، ناشدت في تصريحها جميع الإيزيديين وقالت: “ندائي إلى جميع الشعب الإيزيدي بأن ينتفضوا. هذا العدو يستهدف الإيزيديين كل يوم ويعتدي على المدنيين. في هذا المكان لم يكن هناك حزب العمال الكردستاني، كان مكاناً للإيزيديين وتم استهدافه. على كل إيزيدي شريف أن ينتفض في مواجهة هذا الأمر، وتنظيم الفعاليات والنشاطات، وبشكل خاص أمام مؤسسات الدولة، كفانا عبودية وتخاذلاً”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق