الأخبارمانشيت

مبادرة وطنية في ألمانيا تدعو للتظاهر في برلين ضد حظر حزب العمال الكردستاني

في الذكرى 43 لحزب العمال الكردستاني تستعد برلين لتجمع حاشد في 27 من نوفمبر الجاري ضد حظر حزب العمال الكردستاني ولرفع اسمه من قائمة الإرهاب.

 ودَعَتِ المبادرة في بيانٍ لها إلى مشاركة تضامنية واسعة من المجتمع المدني من أجل إلغاء حظر حزب العمال الكردستاني. وفقاً لــ medyanews

يُشار إلى أنه حكمت محكمة العدل الأوروبية في العام 2018 عند تصنيف حزب العمال الكردستاني بأن الحزب أُدرج خطأً في قائمة الاتحاد الأوروبي للمنظمات الإرهابية بين عامي 2014 و2017.

وقضت محكمة النقض البلجيكية في العام 2020،  بأنه لا يمكن تصنيف حزب العمال الكردستاني على أنه منظمة إرهابية.

وفي سياق متصل قال “أولريش ويبر” المتحدث باسم مبادرة “رفع حظر حزب العمال الكردستاني منذ تسعينيات القرن الماضي في حديثه إلى Junge Welt: إن تغيير الحكومات الفيدرالية في ألمانيا قد أخضع موقفها من المسألة الكردية على أساس مصالح السياسة الخارجية تجاه تركيا.

وفي إشارة إلى الدور الذي لعبه حزب العمال الكردستاني في سنجار (شنكال)، كردستان العراق في عام 2014 عندما فتح حزب العمال الكردستاني طريقًا للإيزيديين من جبال سنجار للفرار من هجمات داعش، قال ويبر: في ذلك الوقت كان هناك النقاش في البوندستاغ حول ما إذا كان حظر حزب العمال الكردستاني لا يزال مبرراً، ولكن بعد أن أصبح خطر داعش أقل من التركيز، تضاءل الاهتمام به مرة أخرى.

وأضاف: لا يوجد ضغط على الحكومة الفيدرالية لرفع الحظر عن حزب العمال الكردستاني. نحن نريد تغيير ذلك. يدرك الناس المناخ السياسي القمعي في تركيا وأيضاً كفاح الكرد ضد داعش. نحن نكافح لضمان عدم حرمانهم من حقوقهم المدنية هنا في هذا البلد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق