الأخبارمانشيت

لأول مرة الاتحاد الأوروبي يَصِفْ تركيا بالقوة المحتلة في سوريا

أكد التقرير الصادر عن مفوضية الاتحاد الأوروبي الخاص بتركيا لعام 2021 بأن السياسة الخارجية التركية لا تتماشى مع أولويات السياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي, كما تم تعريف تركيا كقوة محتلة في سوريا.

وجاء في التقرير أن هدف الاتحاد الأوروبي يتمثل في سوريا مستقرة ومزدهرة, وهو هدف مشترك بحسب ما تروّج  له تركيا, ومع ذلك تواصل تركيا عملياتها العسكرية في شمال سوريا بمشاركة الميليشيات التي تدعمها.

كما قيّم التقرير الوضع في مناطق عمليات القوات المسلحة التركية في سوريا، حيث جاء فيه:

لعب وُلاة الأقاليم التركية المجاورة لسوريا دوراً مركزياً في بناء القدرات الإدارية بشمال سوريا الخاضع لسيطرة تركيا, وقدمت تركيا خدمات الإسكان والبنية التحتية في تلك المناطق، وتم ربطها بتركيا.

وأضاف التقرير:

إن حالة حقوق الإنسان في المناطق الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل  التابعة لها لا تزال تشكل مصدر قلق، ورغم أن السلطات التركية دعمت الأنشطة التي تقوم بها الحكومة السورية المؤقتة لإعادة الاستقرار وإقامة الهياكل الإدارية على الأرض, إلا أنه يجب على تركيا (كقوة محتلة) الاستمرار في التركيز على قضية حقوق الإنسان.

والجدير بالذكر أنه لأول مرة يصف الاتحاد الأوروبي لتركيا بالقوة المحتلة في سوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق