الأخبارمانشيت

قوى الأمن الداخلي تعلن عن هدنة دائمة في قامشلو ما لم تخرقها مرتزقة “الدفاع الوطني”

أعلنت قوى الأمن الداخلي التوصّل إلى هدنة دائمة في قامشلو تلبية لوساطة وضمانة قوات سوريا الديمقراطية والقوات الروسية، ودعت أهالي حي طي النازحين للعودة إلى منازلهم، وعاهدت قوى الأمن بحمايتهم.
وأصدر المركز الإعلامي لقوى الأمن الداخلي ـ شمال و شرق سوريا بياناً حيال آخر التطورات بشأن التوترات في قامشلو، وجاء في البيان:
“بضمانة قوات سوريا الديمقراطية والقوات الروسية تمّ التوصّل إلى هدنة دائمة إن لم تظهر أي خروقات من ميليشيا الدفاع الوطني تجاه قواتنا.
كما يمكن لأهالي حي الطي الّذين خرجوا من منازلهم بسبب التصعيد الذي قامت به الميليشيا، وعليه كل من يرغب من الأهالي العودة لمنازلهم، مراجعة نقاطنا الأمنية لتأمين دخولهم والتأكد من سلامة ممتلكاتهم، غداً الإثنين 26 أبريل / نيسان.
إنّنا في قوى الأمن الداخلي لشمال وشرق سوريا إذ نؤكّد بأن حماية الأهالي هي من واجباتنا وأولوياتنا وبأن أهالي حي طي هم جزء أساسي من مدينة قامشلو مدينة التآخي والعيش المشترك، معاهدينهم ببذل الغالي والنفيس في الحفاظ على حياتهم آمنة كريمة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق