آخر المستجداتالأخبارسوريةمانشيت

قوى الأمن الداخلي تصدر بياناً حول الهجوم على سجن غويران

قالت القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا إنها تحاصر حي غويران بالكامل، وأعلنت عن استشهاد أحد أعضائها وإصابة 7 آخرين خلال اشتباكات مع مرتزقة داعش، وأوضحت أن 3 مدنيين قتلوا على يد المرتزقة.

كشفت القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا، اليوم في بيان كتابي، آخر التطورات في سجن غويران وسير العمليات ضد مرتزقة داعش.

وجاء في نص البيان:

“أقدمت مجموعة من الخلايا النائمة لداعش، ليلة أمس الخميس ٢٠ يناير/ كانون الثاني، على اقتحام سجن الصناعة الكائن بحي غويران في مدينة الحسكة، عبر تفجير سيارة مفخخة في محيط السجن، وتسلل عناصر الخلايا من الأحياء القريبة من السجن والهجوم على القوات الأمنية المسؤولة عن حماية السجن، في محاولة لهروب السجناء الذين قاموا بعصيان داخل السجن ترافق مع انفجار السيارة.

عملت قواتنا بمساندة من قوات سوريا الديمقراطية على التصدي للهجوم وأسر عدد من الإرهابيين الذين قاموا بعملية الهجوم، وملاحقة قسم منهم عملوا على الاختباء ضمن الأحياء المحيطة بالسجن.

ونتيجة لذلك؛ جُرِحَ ٧ أعضاء من قواتنا واستُشهِدَ العضو خالد عليوي، بالإضافة إلى استشهاد ٣ مدنيين، قام مرتزقة داعش بقتلهم أثناء دخولهم إلى الأحياء القريبة للاختباء فيها.

إننا في القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا نبيّن لأبناء شعبنا أن قواتنا قامت بمحاصرة حي غويران بالكامل، وتقوم حالياً بعمليات تمشيط واسعة للحي وللأحياء المجاورة إلى حين إلقاء القبض على هؤلاء الإرهابيين، ونعاهد شعبنا بأننا سنسير على خطا شهدائنا وجرحانا فمن أجل استتباب الأمن والأمان في عموم مناطقنا”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق