الأخباركردستانمانشيت

فعالية بعنوان (سفارة العالم الجديد: كردستان) في مدينة لوزان لتسليط الضوء على النضالات الكردية

مع مرور قرن على توقيع معاهدة لوزان عام 1923, وفي مزيج فريد من الفن والسياسة، من المقرر أن يقام حدث بعنوان (سفارة العالم الجديد: كردستان) في مدينة لوزان السويسرية, وذلك في الفترة من 23 إلى 24 أيلول، وسيضم الحدث مجموعة من السياسيين والخبراء والفنانين الكرد والدوليين, وذلك للتعمق في تعقيدات الديمقراطية والتضامن.

وجاء في بيان الفعالية:

قبل قرن من الزمان أدت معاهدة لوزان إلى تفكك الإمبراطورية العثمانية، وتركت الشعب الكردي بدون دولة خاصة به ووطنه مقسم بين تركيا وسوريا إيران والعراق, واليوم ينخرط المجتمع الكردي في صراع متعدد الأوجه، حيث يقاتل تنظيم (داعش) الإرهابي ويتعرض للاضطهاد في حين أنه رائد في إقامة ديمقراطية شعبية مبتكرة عابرة للحدود الوطنية مع التركيز على النسوية في شمال وشرق سوريا.

بدأت فكرة هذه الفعالية من قبل السياسية الكردية (نيلوفر كوتش) ممثلة المؤتمر الوطني الكردستاني (KNK)، والفنان (جوناس ستال), وسيتضمن البرنامج على مدى يومين حلقات نقاش وعروض أفلام وعروض موسيقية وحوارات مفتوحة, وتحظى هذه المبادرة بدعم العديد من المنظمات، بما في ذلك مؤسسة (موندريان) والمنظمة الدولية التقدمية.

يعد هذا الحدث بمثابة نقطة التقاء للمشاركين من جميع أنحاء كردستان ويرحب بالشخصيات السياسية البارزة من الساحة العالمية, وتتمثل مهمتها كما أوضحها المنظمون في العمل من أجل مستقبل من التقدم في منطقة كردستان من خلال تعزيز التعاون بين السياسيين والخبراء والفنانين السويسريين والكرد والدوليين, من خلال ورش عمل ومناقشات مفتوحة حول موضوعات الديمقراطية والثقافات عديمة الجنسية والتضامن.

زر الذهاب إلى الأعلى