PYDالأخبارالمجتمعروجافا

عوائل الشهداء في مدينة الحسكة ينددون بالقرار التعسفي التركي بحق القائد أوجلان

أدلى مجلس المرأة لعوائل الشهداء في مدينة الحسكة ومخيم سري كانيه بياناً إلى الرأي العام تنديداً بالقرار التعسفي الذي أصدرته الحكومة التركية بحق القائد بتمديد فترة العزلة والتجريد لمدة ستة أشهر أخرى .

حضر قراءة البيان و الذي قُرأ امام مجلس عوائل الشهداء في حي تل حجر من قبل عضوتي مجلس عوائل الشهداء فاطمة حسين باللغة العربية، وآية احمد باللغة الكردية.
حيث قالت فاطمة حسين في مستهل قرأتها للبيان “إلى الرأي العام والمنظمات الحقوقية نحن مجلس المرأة لعوائل الشهداء ندين ونستنكر القرار التعسفي الذي أصدرته الحكومة التركية بحق القائد بتمديد فترة العزلة والتجريد لمدة ستة أشهر، ومنع أهله ومحاميه من اللقاء به”.
وأضافت حسين في البيان “اننا ندين جميع محاولات تطبيق العنف النفسي والجسدي على جميع معتقلي الرأي في سجون النظام الفاشي التركي”.
ونوه البيان، إلى المطالبة بشدة جميع المنظمات الحقوقية ومنظمات حقوق معتقلي الرأي بأن يضغطوا على حكومة AKP،
وتابع البيان قائلاً “أننا ندرك تماماً أن الحرب التي تدور رحاها في جبال كردستان ومناطق شمال وشرق سوريا ،أنما هي حرب إبادة وتهدف إلى كسر إرادة الشعب الكردي، وخاصة من خلال الشدة والتجريد على شخص القائد وجميع المعتقلين”.
وطالبت العضوة في مجلس عوائل الشهداء فاطمة حسين المنظمات والشخصيات الحقوقية إلى المبادرة بأخذ موقف جدي من هذه الانتهاكات اللاأخلاقية بحق القائد والمعتقلين جميعاً.
الجدير بالذكر انه تم قراءة بياناً في نفس السياق من مجلس المرأة لعوائل الشهداء في مخيم سري كانيه شرقي مدينة الحسكة .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق