الأخبارسوريةمانشيت

عائشة حسو: نهج القائد أوجلان نهج السلام والديمقراطية

أشارت الرئيسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD عائشة حسو إلى أن  نهج وفكر القائد عبد الله أوجلان هو نهج السلام والديمقراطية، جاء ذلك خلال كلمة القتها خلال المسيرة التي شهدتها حلب أمس الاثنين 15 شباط 2021.

هذا وخرج الآلاف من سكان حيي الشيخ مقصود والأشرفية في مدينة حلب أمس الأثنين 15 شباط 2021 في مسيرة استنكروا فيها المؤامرة الدولية على القائد الأممي عبد الله أوجلان.

وشارك في المسيرة ممثلين وأعضاء مؤسسات المجتمع المدني إلى جانب ممثلين الأحزاب والقوى السياسية.

وحمل المتظاهرون صور القائد عبد الله اوجلان ويافطات تستنكر المؤامرة، مرددين شعارات تدين وتستنكر المؤامرة الدولية وتحيي مقاومة القائد أوجلان في إيمرالي.

وفي ساحة الجبانات وقف المتظاهرون دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء.

والقيت كلمة من قبل الرئيسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD عائشة حسو، جاء فيها:

” مرّ 22 عام على المؤامرة الدولية ولا يزال القائد يواصل نضاله من أجل الحرية والديمقراطية، ارادوا من خلال سياسة التجريد والعزلة التفريق بين القائد اوجلان والشعوب المرتبطة بفكره ولكن بمقاومة الشعب واصراره على تبني فكر وفلسفة اوجلان الحر لن يستطيع أحد ان يشكل عائق بين القائد وشعبه, فمشروع القائد لم يكن حكراً على الشعب الكردي فقط بل اصبح مشروعاً لكافة العالم، حيث تتسابق الشعوب لتتخذه نهجاً لها، فاليوم يخرج الالاف من الشعوب في جميع انحاء العالم ليحملوا صور القائد ويصرخون “لا حياة بدون القائد” لان مشروعه نادى بالسلام والعيش المشترك لجميع الشعوب المضطهدة”.

وأكدت عائشة حسو “اننا نعيش المؤامرة كل يوم ولكي يتم افراغها من مضمونها واهدافها يجب علينا أن نكون منظمين بشكل أكبر وأن نصعد نضالنا لنكون لائقين بشهدائنا وليكون شباط عام 2021 انبعاث جديد ومقاومة تشتعل ولا تخبو”.

وانهت حسو كلمتها بالقول: “هذا الالتفاف الجماهيري حول القائد وبالشكل الذي توضح خلال التظاهرة هو تأكيد على العشق الحقيقي الذي تطرق له القائد ونحن اليوم نجدد وعدنا وعهدنا للقائد، وسنستمر بتصعيد النضال إلى أن ندحر الاحتلال من أراضينا، ونبني سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزية”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق