آخر المستجداتالأخبارالأعلامروجافامانشيت

 صحفيون يستنكرون الهجمات التركية على مناطق شمال شرق سوريا

أدلى صحفيون و إعلاميون في شمال وشرق سوريا بينهم اتحاد الاعلام الحر (YRA) اليوم الخميس في دوار الشهيد روبار بمدينة قامشلو بياناً استنكروا  من خلاله تهديدات  الاحتلال التركي على مناطقهم.

وأكد الصحفيون على مضاعفة جهودهم  في تعرية السياسات القذرة التي تنتهجها الدولة التركية ضد وطنهم.

منوهين بأن هذه  التهديدات لن تحيدهم عن مسؤولياتهم وواجبهم تجاه شعبهم في نقل الحقيقة والدفاع عن حقوقهم.

وقرأ البيان باللغة العربية الرئيس المشترك لمكتب الإعلام إقليم الجزيرة رياض   يوسف، و باللغة الكردية عضوة المجلس العام لاتحاد الاعلام الحر جاني خمكين.

وجاء في نص البيان:

“استمراراً لحملة الإبادة التي تقوم بها دولة الاحتلال التركي ضد الشعب الكردي وشعوب المنطقة قاطبةً، من تقديم الدعم لداعش ومجموعات المرتزقة الأخرى وإيواء متزعمي داعش في المناطق المحتلة خير دليل على ذلك، وصولاً لاحتلال عفرين وسري كانيه وكري سبي، والتغيير الديمغرافي الذي يطال تلك المناطق والقصف اليومي الذي يطال المواطنين في قرى وبلدات شمال وشرق سوريا يعتبر انتهاكاً واضحاً من قبل الحكومة التركية للقوانين والمواثيق الدولية”.

وأشار البيان إلى أن ” اعتقال سلطات الاحتلال التركي لمجموعة من الصحفيين والصحفيات الكرد انتهاك لحقوق الإنسان”.

وفي الختام وجه الصحفيون نداءً إلى القوى الديمقراطية والجهات الدولية بضرورة وقف الانتهاكات الدولية مؤكدين على أنهم سيواصلون نضالهم بوجه كل الانتهاكات التركية “إننا في اتحاد الإعلام الحر والمؤسسات والوسائل الإعلامية والإعلاميين والصحفيين في شمال وشرق سوريا؛ ندين ونستنكر بأشد العبارات كل التهديدات التي توجهها الدولة التركية ضد مناطقنا وإرادة شعبنا الحرة، ونرفض كافة الممارسات والهجمات الفاشية التي تقوم بها دولة الاحتلال التركي من استهداف الناشطين السياسيين والوطنيين الأحرار، ومسؤولي الإدارة الذاتية الديمقراطية”.

 

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق