الأخبارمانشيت

شبيبة PYD في لبنان تدين هجمات الإحتلال التركي في شمال وشرق سوريا


استنكرت شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في العاصمة اللبنانية بيروت هجمات دولة الاحتلال التركية على مناطق شمال وشرق سوريا، داعيةً لوقف الاقتتال الكردي في باشور كردستان.
خلال اعتصام لشبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD أمس، الأحد 20 ديسمبر، في العاصمة اللبنانية بيروت تجمع العشرات من أعضاء الشبيبة ، في وقفة إحتجاجية تنديداً بالهجمات دولة الاحتلال التركية على شمال وشرق سوريا، واستنكاراً للصمت الروسي إزاء هذه الهجمات في حين أنها دولة ضامنة لوقف اطلاق النار، كذلك دعا المعتصمون القوى الكردستانية لوقف الاقتتال الكردي الكردي.
وفي كلمة له نادى الإداري في مكتب شبيبة PYD جميل يوسف، الشبيبة بالالتحاق في صفوف قسد لمواجهة الاحتلال، وبتصعيد نضالهم ضد الفاشية التركية في كردستان وشمال وشرق سوريا.


كما وتم قراءة بيان بإسم شبيبة PYD في لبنان، من قبل العضو علي المصطفى، وجاء في نص البيان:
نحن كأعضاء شبيبة PYD في لبنان، نرى أن هجمات الإحتلال التركي و مرتزقته على منطقة عين عيسى، والصمت الروسي يوضح بأنه لا فائدة من وجود القاعدة الروسية كـ “قوة ضامنة” للجم الهجمات التركية”.
هذا ورأى البيان أن “ما تشهده بعض مدن اقليم كردستان من مظاهرات للمطالبة بتحسين الوضع المعيشي و دفع رواتب المواطنين، قد تخللها أعمال عنف وحرق بعض المقرات”، وأضاف البيان” اننا كشبيبة PYD في لبنان نرى بأن مطالبة الشعب في مدن جنوب كردستان بالطرق السلمية لتحسين الوضع الاقتصادي هو أمر طبيعي ومحق، و هو بنفس الوقت أمر داخلي ويمس المواطنين هناك، و نرى بأن استخدام العنف من قبل البعض الذين يريدون أن يصطادوا في الماء العكر أمر غير مقبول، لانه لا يخدم هذه المطالب و يضر بالمؤسسات العامة، وان ما يحصل يجب أن لا يفتح الطريق للضغط على كرد روج أفا والنظر اليهم بعين الاتهام فذلك يخدم الاحتلال التركي”.
كما ودعا البيان كل الأطراف الكردستانية للوقوف صفاً واحداً ضد الاقتتال الكردي ـ الكردي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق