مانشيتنشاطات

شبيبة حزبنا في لبنان تحتفل بمقاومة كوباني

بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة لانتصار مقاومة كوباني تجمع العشرات من شبيبة حزب حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) في لبنان للاحتفال بالمقاومة التي كانت بداية الهزيمة لتنظيم داعش الإرهابي.
وبعد الوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء تحدث الإداري في شبيبة الحزب بلبنان جميل يوسف مباركاً هذه المناسبة على الشعب الكردي، حيث قال:
اليوم نبارك لشعبنا حلول الذكرى السنوية الخامسة لتحرير مدينة كوباني، فبتاريخ ١٥ أيلول عام٢٠١٤ هاجم تنظيم داعش الإرهابي مقاطعة كوباني بمشاركة الآلاف من المقاتلين الأجانب المدججين بكافة أنواع الأسلحة الثقيلة وبدعم لوجستي من دولة الاحتلال التركي، وتمكن التنظيم الإرهابي من التقدم والسيطرة على كامل ريف المقاطعة، ولكن المقاومة العظيمة والبطولية التي أبداها مقاتلو وحدات حماية الشعب و وحدات حماية المرأةYPG-YPJ والروح الفدائية العالية كسرت ذلك الهجوم، ورغم الامكانيات العسكرية البسيطة وتوفر الأسلحة الخفيفة فقط، وأصبح انتصار كوباني نقطة البداية لهزيمة أكبر وأخطر تنظيم إرهابي بالعالم بالكامل، والذي تحقق بمقاومة وتضحيات وحدات حماية الشعب والمرأة لاحقاً، وبفضل أصحاب الإرادة القوية كشهدائنا من الشبيبة ضمن وحدات حماية الشعب و المرأة، وبدعم شعبنا في روج آفا و جميع الشعوب الحرة.
وتعهد جميل يوسف بأنهم كشبيبة سيواصلون السير في طريق الشهداء حتى تحقيق النصر الكامل والمتمثل بتحرير عفرين المحتلة وعودة أهلها إليها، وتحرير كامل الأراضي السورية من الاحتلال التركي ومرتزقته.
بعد ذلك عقد الحضور حلقات الدبكة على أنغام الأغاني الثورية، وارتفعت الأصوات بالشعارات التي تمجد الشهداء وتحيي مقاومة وحدات حماية الشعب والمرأة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق