نشاطات

شبيبة الاتحاد الديمقراطي: اتحادنا هو الضمان لكسر الفاشية التركية

أصدر، نادي برخدان الرياضي، يوم الخميس بتاريخ 4 شباط، بياناً إلى الرأي العام في مقاطعة كوباني، تنديداً بالمؤامرة الدولية ضد القائد عبدالله أوجلان، وذلك أمام ساحة النادي في المقاطعة، بمشاركة أعضاء وعضوات شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD.

هذا وقرئ البيان من قبل نسرين مسكو ، عضوة شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي، وجاء في نص البيان:

نستنكر العزلة التي تفرضها السلطات التركية على قائد الشعوب الحرة عبدالله أوجلان، ولازال يتعرض القائد للضغوطات التركية في سجن إيمرالي، وقد منع من زيارة عائلته ومحاميه، وتشديد العزلة بهذا الشكل يدل على ذهنية الدولة التركية الرافضة للسلام والديمقراطية، وعجزها أمام أفكار وفلسفة القائد جعلها تحيك مؤامرتها ضده وتبعده عن شعبه”.

وأضاف البيان: أن الدولة التركية تهدف من خلال العزلة التي تسيرها على القائد عبد الله أوجلان، إبعاده عن الشعوب الذين انتهجوا فكره وفلسفته الحرة، لكن تركيا فشلت من هذه الناحية.

ونوه البيان قائلاً: “سنحاول من خلال الثروة الفكرية الحرة التي ورثها القائد عبدالله أوجلان أن نكون قوة في وجه تركيا، وسنتابع طريق نضاله حتى النهاية، واتحادنا مع بعضنا سيكون ضمان لكسر النظام التركي الفاشي، والوقوف في وجه جبروته، فالدولة التركية الممثلة بنظام أردوغان تحاول فرض هيمنتها على الشعب الكردي بكافة الأساليب القمعية، بهدف القضاء على تاريخهم العريق”.

وعاهد البيان في ختامه بتصعيد النضال بشكل موسع في جميع الساحات للمطالبة بحرية القائد عبدالله أوجلان، وإخراجه من سجن الاحتلال التركي، والمقاومة ضد سياسة الدولة التركية وتحطيم نفوذها.

وفي نهاية البيان ردد المشاركين الشعارات التي تحيي مقاومة القائد عبدالله أوجلان في سجن إيمرالي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق