PYDآخر المستجداتالأخبارروجافاسورية

سيهانوك ديبو: فرض الحظر الجوي سيكون تمهيداً وتهيئةً حقيقيةً لبداية حل مستدام للأزمة السورية

أوضح (سيهانوك ديبو) عضو المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية بأن تهديدات وهجمات أردوغان على شمال وشرق سوريا تلبي صرخات الاستنجاد لمرتزقة داعش، مؤكداً فرض حظر جوي على المنطقة سيعزز فرص تحقيق سلام مستدام في سوريا التي أنهكتها الحرب.

ولفت (سيهانوك ديبو) إلى أن التهديدات التركية ليست وليدة اللحظة وإنما هي مستمرة، و تأثيراتها المدمرة على عموم المنطقة وبشكل خاص سوريا واضحة منذ بداية الأزمة السورية، وقال لوكالة أنباء (هاوار):

تركيا هي دولة محتلة لبعض المناطق السورية، وهذه هي المرة الرابعة التي تهدد فيها بغزو المناطق الآمنة للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، وبالتأكيد فإن لهذه التهديدات مخاطر كبيرة على الداخل والواقع السوري، وعلى عموم الأزمات التي تجتاح المنطقة والعالم، فالتدخلات التركية في أدق تفاصيل العملية السياسية السورية وواقع الاحتلال الذي فرضته والتغيير الديمغرافي بالإضافة إلى أمور كثيرة أخرى، كلها تندرج ضمن محاولة هندسة المناطق المحتلة وفق الأهداف التوسعية التركية، مما أدى إلى عرقلة وتعقيد مسار العملية السياسية السورية.

وحول التدابير التي اتخذتها الإدارة الذاتية بفرض حالة الطوارئ في عموم شمال وشرق وسوريا استعداداً لمواجهة الاحتلال التركي قال ديبو:

هذه المخاطر استدعت من الإدارة الذاتية إطلاق حالة الطوارئ وإعلان النفير العام في عموم مناطقها، وهنا نعتقد أنه على عموم مؤسسات الإدارة الذاتية وعموم مكونات وشعوب شمال وشرق سوريا الاستجابة لهذه الحالة، والتهيئة الحقيقية لها لإفشال مرامي ومخططات الاحتلال، والانتقال إلى الخطوة الأكثر جدية في تحرير المناطق التي احتلتها تركيا.

وأضاف ديبو:

في هذا الواقع الذي نعيشه نرى أن أفضل خطوة يتخذها المجتمع الدولي هي فرض حظر جوي على عموم شمال وشرق سوريا، فإذا تم ذلك على المستوى العملي سيكون بمثابة تمهيد وتهيئة حقيقية لبداية حل مستدام للأزمة السورية، ومن ثم توجيه ضربات كبيرة إلى داعش وإنهائه بشكل كلي والانتقال إلى أن تكون الإدارة الذاتية نموذجاً معمماً ووطنياً لعموم سوريا.

واختتم (سيهانوك ديبو) حديثة قائلاً:

إن إعلان حظر طيران على شمال وشرق سوريا سينعكس إيجاباً على عموم المنطقة، وسيعزز من أمنها واستقرارها في وجه مخططات تركيا وعموم المشاريع الإقليمية المحاكة ضد مناطق الشرق الأوسط.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق