PYDبياناتمانشيت

سبعة وثلاثون عاماً من المقاومة

تمر علينا الذكرى السابعة والثلاثين للطلقة الأولى التي أطلقها أبناء الشعب الكردي على جدار الخوف ليعلنوا عن بداية الدفاع المشروع عن الذات لحماية شعبهم من غطرسة وعربدة الفاشية التركية التي كشفت مدى وحشيتها مع انقلاب أيلول 1980 في سجن ديار بكر وعموم كردستان.

صدى تلك الرصاصة الأولى مازال يتردد في كافة أصقاع كردستان بجبالها ووديانها وسهولها وصولاً إلى يومنا هذا على شكل مقاومة أسطورية في شمال كردستان وجنوبها وغربها، تحمي الشعب الكردي وتدافع عن المكونات المتعايشة في كردستان وجوارها، وتدافع عن القيم الإنسانية، مما جعل هذه المقاومة أملاً ومثالاً لكل الشعوب المظلومة للدفاع عن نفسها وتتمسك بحقوقها الديموقراطية.

منذ إطلاق الرصاصة الأولى تكالبت كل قوى الشر التي ترى استمرار وجودها ومصالحها في استعباد الشعوب وحرمانها من أبسط حقوقها الإنسانية لتصطف إلى جانب الفاشية التركية وتسارع في وضع حركة التحرر الكردستانية على قائمة الإرهاب، ثم أسر قائد الشعب الكردستاني عبدالله أوجلان في مؤامرة دولية لتسليمه إلى الفاشية التركية بتوافق دولي وتضعه في سجن انفرادي لا تسري فيه القوانين الدولية ولا المبادئ الإنسانية ولا حتى المعايير الأخلاقية. ثم تستهدف الشعب الكردي لشق صفوفه وبذر الشقاق في حركاته السياسية بالمكائد وتقديم الإغراءات الكاذبة حيناً وبالتهديد والوعيد والابتزاز أحياناً أخرى. وما نراه اليوم من شقاق في الصف الكردي ووقوف بعض القوى الكردية إلى جانب جلادي الشعب الكردي وتوجيه سلاحهم نحو إخوانهم بدلاً من توجيه ذلك السلاح نحو الجلاد، ليس سوى نتيجة سياسة العدو القذرة التي تهدف إلى تشتت وخلق الفتن بين كافة الشعوب وخاصة الشعب الكردي.

إننا في المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي  PYDنرى أن الرصاصة الأولى التي انطلقت في الخامس عشر من آب 1984 قد أيقظت الشعب الكردي من سباته وجعلته مثالاً وقدوة لشعوب المنطقة بكاملها لتثأر مما أصابها على يد المستبدين والفاشيين على مدى قرون، ولترسم مستقبلها بأيديها وإرادتها، لتحيا حياة حرة كريمة في أجواء الحرية وأخوة الشعوب حسب فلسفة الأمة الديموقراطية، بدلاً من التناحر والانزلاق إلى مكائد أعداء الشعوب.

إننا نقف إجلالاً وامتناناً أمام كل شهداء الحرية، وذكرى المناضل الثوري الشهيد عكيد، ونحيِّي قائد الشعب الكردستاني الذي ابتدأ هذه المسيرة في سجنه إيمرالي، ونعاهدهم على المضي في هذه المسيرة حتى تتحقق الأهداف التي ناضلوا من أجلها.

المجلس العام لحزب الاتحاد الديموقراطي

PYD

14 آب 2021

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق