المرأةروجافامانشيت

خلال مظاهرة في مدينة قامشلو.. إحراق أغطية الرأس احتجاجاً على مقتل الشابة الكردية جينا أميني

نظم مؤتمر ستار، اليوم الاثنين، مظاهرة حاشداً تنديداً بمقتل الشابة الكردية “جينا أميني”

وخلال المظاهرة أحرقت النساء شعورهن مع أغطية رؤوسهن وأعربنَ عن تضامنهن مع النساء في “روجهلات كردستان” عبر إحراق أغطية رؤوسهن، معلنات عن غضبهن من الجرائم المنافية للأخلاق التي ترتكب بحق النساء في إيران.

انطلقت المظاهرة من دوار “أوصمان صبري” في مدينة قامشلو بمشاركة المئات من النساء

ورُفعت في المظاهرة صور الشابة الكردية “جينا أميني”، إلى جانب صور نساء مناضلات أخريات.

وعند وصول المظاهرة النسائية إلى مدينة الشباب في مدينة قامشلو قامت بعض النساء بحرق شعورهن مع أغطية رأسهن وسط الزغاريد والشعارات التي تحيي المنتفضات والمقاومات في إيران.

ومن ثم تم إلقاء كلمة باسم مؤتمر ستار من قبل “ريحان لوقو” قالت في مستهل كلمتها: من روج آفا شمال شرق سوريا نحيي نضال النساء وجميع الشعوب التي تقاوم ضد الظلم والعنف لأكثر من أسبوع في شرق كردستان بإيران.

وأضافت: نحن مؤتمر ستار باسمنا وباسم جميع النساء، من حركات نسائية، أحزاب، مؤسسات، ندين ونستنكر بشدة هذا الفعل الإجرامي الذي لا يمت للإنسانية بصلة، ونناشد جميع المنظمات الإنسانية بإيقاف هذا العنف تجاه النساء، وسيبقى هذا الفعل وصمة عار على جبين جميع من صفق ودعم وصَمَتَ حيال هذا الظلم.

ودعت “ريحان لوقو” في ختام كلمتها جميع النساء والمنظمات والشخصيات المطالبة بالحرية والديمقراطية إلى الانضمام للمقاومة ودعمها أينما كانوا، قائلة: لأن نضالهم هو نضالنا، وحرية المرأة هي حرية جميع النساء، علينا أن نقاتل يداً بيد في جميع أنحاء العالم حتى نقضي على النظام الأبوي والرأسمالية والفاشية.

وأنهت كلمتها بشعار: “المرأة، حياة، حرة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق