تقاريرمانشيت

خالدون في ذاكرة التاريخ “الشهيد عمر جارو”

الشهداء هم الذين جعلوا من دمائهم مشاعل نورٍ على طريق الظلام, لتنير درب الأجيال القادمة، هذه الدماء الزكية التي بُذلت في سبيل الوطن وحرية الشعب، فسطروا باستشهادهم أروع ملاحم البطولة والفداء وأنارت دماؤهم ظلام الاستبداد نحو فجر الانسانية الحرة وترسيخ مشروع الأمة الديمقراطية والتعايش المشترك وبناء أخوة الشعوب فكان من بين هؤلاء الشهداء الأبرار الشهيد البطل عمر جارو.
ولد المناضل البطل عمر جارو سنة 1997 في حي النشوة الغربية التابعة لمقاطعة الحسكة, لعائلة وطنية من المكون العربي مؤلفة من سبعة أفراد مع الأب والأم، كان عمر الابن الوسط بين أخوته، درس الابتدائية في مدرسة الحي ولم يكمل الاعدادية وتركها وهو في الصف الثامن الاعدادي لأسباب مادية مرت بها عائلته إضافة لما حل بالبلاد من خراب ودمار ودخول المرتزقة والتنظيمات الارهابية، فترك مقاعد الدراسة وسارع الى العمل مع والده لتأمين لقمة العيش.

تربى المناضل عمر جارو على مبادئ الأمة الديمقراطية والعيش المشترك وترسيخ أخوة الشعوب، كما عُرف  بصدقه وحبه للخير ومساعدة المحتاجين، وبعطفه على الصغير وحبه واحترامه للكبير، لا تجد في قاموس كلماته “لا” يلبي المساعدة لمن يقصده دون تردد، بالإضافة إلى ابتسامته التي لا تفارق وجهه وروحه المَرِحَة التي جمعت حوله الكثير من الاصدقاء، ومن هواياته التي تميز بها الغناء والعزف فكان دائماً يردد الأغاني الثورية.
في أواخر عام 2015 عندما دخلت المجموعات الإرهابية المتمثلة بتنظيم داعش وغيرها مدينة الحسكة، لبى المناضل نداء واجب الدفاع الذاتي وانضم إلى القوات العسكرية.

 في بداية انضمامه إلى قوات الدفاع الذاتي تلقى المناضل دورات عسكرية لمدة أربعين يوماً وخلالها تمكن من التعرف على جميع أنواع الاسلحة وكيفية استخدامها، كما تلقى دروس فكرية أيديولوجية, وبعد عدة دورات تخرَّجَ منها مقاتلاً شجاعاً، ليشارك رفاقه في العديد من حملات التحرر من تنظيم داعش الإرهابي ومن هذه الحملات” حملة تل ابيض، تل بيدر، كوباني، الشدادي” واثناء الاشتباكات التي جرت عام 2016 في مدينة الشدادي استشهد المناضل عمر جارو والتحق بقافلة الشهداء ليواري جثمانه الثرى بمقبرة الشهيد دجوار في قرية الداودية التابعة لمقاطعة الحسكة وسط زغاريد الامهات وحضور حشد جماهيري غفير من أهالي المنطقة.

تقول والدة الشهيد بكل فخر وشموخ
افتخر لأن ابني التحق بقافلة الشهداء وأصبح واحداً من هؤلاء الذين دافعو عن أرض وطنهم الغالي لتعيش الأجيال القادمة بحرية وكرامة وأضافت قائلةً: نحن كعائلة الشهيد سوف نمضي جميعاً على دربه ونسير على النهج الذي رسمه لنا القائد عبد الله أوجلان.

وثيقة الشهادة :
الاسم الحركي: عمر

الاسم الحقيقي: عمر جارو
اسم الأم: أمل
اسم الأب: عبد الواحد
مكان وتاريخ الولادة: 1997 في النشوة الغربية بالحسكة
مكان وتاريخ الانضمام : 20/ 11/2015 الحسكة
مكان وتاريخ الاستشهاد : 2016 مدينة الشدادي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق