مانشيتمقالات

حين يكرر الكرد الخطأ..

مصطفى عبدو –

–           نصر الحريري وجماعته في إقليم كردستان!

–           عادي راحوا ليزرعوا بذور الفتنة ويتفقوا على الرواتب التي سيتقاضونها بعد ما انقطعت عنهم من مصادر أخرى.

–           لكنه لا يعترف بوجودنا!

–           هذه عادة متوارثة لدينا نبجل من يريد الغدر بنا..

–           على سيرة الغدر, شو أخبار عدولة؟

–           غدر بكو بـ دوريشي عفدي..

–           الجديد في السياسة مزعج!

–           يا أخي انس السياسة , وتمتع بالحياة..فالماضي مضى وعلينا أن نعيش الحاضر.

–           كانت للحياة لها طعم آخر!

–           الأكل هو نفسه لكن هناك غصة لا أعرف ما هي !

–           ربما كبرنا بالعمر فتغيرت علينا الأوضاع!

–           أنك بالتأكيد تمزح ولكن لم أعد أشعر بحب الحياة ومتشائم من تشتت الكرد..

–           أنت أخي ولكن لهجتك اختلفت كثيراً..

–           أنا كردي وأتكلم الكردية وأحب ما تحبه وأكره ما تكرهه لكني أراك أيضاً بشكل مختلف..يا أخي.

–           كنا نفكر بعقلية الأطفال أصبحنا نفكر بعقلية الشركاء في وطن واحد..

–           أتذكر أيام الزمن الجميل حيث كنت أسهر في القرية وأتعشى في عامودا و أنام في قامشلو!

–           الأماكن لم تتغير ولكن الناس تغيرت والأسعار ارتفعت بعض الشيء.

–           نعم هناك شيء ما تبدل ..فالوجوه لم تعد نفسها..

–           وجوه قاسية ومخيفة .. وجوه لا تعرف البسمة وجوه لا تعرف الرحمة..

–           اعذرهم الحروب عدوة البسمة وصوت الرصاص يختلف عن صوت الناي الجميل الذي كنا نسمعه في أمسياتنا الصيفية.

–           هل تعتقد أننا سنسمع صوتاً جميلاً في المستقبل؟

–           قد تلتئم الجراح مع الوقت والجرح يترك أثراً واضحاً على جسم الكردي.

–           خبز التنور كان له رائحة متميزة وكذلك الشاي..

–           صعب أن نتقبل الهزيمة..والتغيير.

–           وأنت لا تعرف كيف تخفي انتصار الغير عن وجهك.

–           أخوان وأعداء مضطرون للعيش معاً هل هذا ما تريد قوله؟

–           غيرنا سبقنا إلى الحروب الأهلية وها هم يعيشون..

–           نعم,لا يذبحون بعضهم البعض ,هذا هو الاختلاف بيننا وبينهم.

–           ( هذا وتستمر المآسي ونظل نحن ننتظر مأساة وراء أخرى..).

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق