الأخبارمانشيت

حملة “100 سبب و100 ألف توقيع لمحاكمة الديكتاتور”

تتواصل فرق النشطاء الكرد بحملة “100 سبب و100 ألف توقيع لمحاكمة الدكتاتور” التي أطلقتها حركة المرأة الكردية في أوروبا في الـ 25 من تشرين الثاني 2020 في سويسرا.

وأوضحت الرئيسة المشتركة لمركز المجتمع الديمقراطي الكردي في مدينة بازل “لافا العربو” أن التوقيعات التي جمعوها ثمانون بالمائة منها في سويسرا وأن حملتهم هذه ستستمر في مدينة بازل حتى الثامن من آذار.

وتحدثت الرئيسة المشتركة لمركز المجتمع الديمقراطي الكردي في مدينة بازل ‏والناشطة في مجلس روناهي للمرأة لافا العربو لوكالة فرات للأنباء وأفادت أنه منذ الخامس والعشرين من تشرين الثاني وحتى الآن يقومون بعمل فعّال مع المنظمات النسوية في سويسرا، وأنهم حققوا الهدف الذي وضعوه نصب أعينهم.

وأعلنت العربو أن نشطاءهم يشرحون بأسلوب يتسم بالتضحية والصبر أسباب محاكمة أردوغان، بهذا الشكل يجمعون التوقيعات واحد تلو الآخر، وقالت: “لفضح ديكتاتورية أردوغان ضمن الرأي العام على الساحة الدولية، نستطيع القول إننا حققنا هدفنا في بازل، ثمانون بالمائة من التوقيعات التي جمعناها تعود إلى السويسريين”.

وأشارت العربو إلى أن حملة التوقيعات ستستمر حتى الثامن من آذار لنفس الهدف وبكل إرادة وتصميم.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق