الأخبارروجافامانشيت

حملة المبادرة الوطنية من أجل عفرين تزداد دعماَ

​​​​​​​أعلن عدد من الشخصيات والفعاليات الاجتماعية والثقافية والمنظمات المدنية تضامنها ودعمها للحملة التي أطلقتها المبادرة الوطنية من أجل عفرين للتنديد بالاحتلال وفضح جرائم الاحتلال التركي والتي تبدأ اعتباراً من 19 كانون الثاني الجاري.

أطلقت المبادرة الوطنية من أجل عفرين حملة للتنديد بالاحتلال التركي وفضح جرائمه في عفرين، وذلك بالتزامن مع الذكرى السنوية الرابعة للهجمات والعدوان التركي على عفرين.

وذكرت المبادرة في بيان نشر على معرفاتها الرسمية أن الحملة تتضمن ” سلسلة فعاليات ونشاطات عدة وبأماكن وأزمنة مختلفة وستقود هذه الفعاليات حملة إطلاق هاشتاغ على كل وسائل التواصل الافتراضي، وخصوصاً التويتر لنكون صوتاً واحداً يعبّر عن تضحيات شعبنا المقاوم وآلام عفرين “جياي كورمينج” الذي يتعرض لكل صنوف الانتهاكات.”

وفي السياق أعلن عدد من الشخصيات والفعاليات الاجتماعية والثقافية والمنظمات المدنية تضامنها ودعمها للحملة.

المنظمات المدنية والمؤسسات العاملة في شؤون المهجرين في مقاطعة الشهباء أعلنت في سلسلة مقاطع مصورة عن دعمها ومساندتها للحملة.

كما نشر العديد من الفنانين والمثقفين مقاطع مصورة على حساب المبادرة على موقع التواصل الافتراضي تويتر أكدوا دعمهم للمبادرة، ودعوا الكردستانيين وأصدقاء الشعب الكردي في كل مكان للمشاركة في المبادرة، منهم الباحث والكاتب كاكشار أورمار من روجهلات كردستان، الفنان بيوان آرجين، هوزان كاوا، الفنان والشاعر حكيم صفقان، الفنان شفان برور، والعديد من الشخصيات والفعاليات الاجتماعية.

هذا ومن المقرر أن تنطلق الحملة اعتباراً من الساعة 19.00 بتوقيت روج آفا، وتتضمن سلسلة فعاليات ونشاطات في عدة أماكن.

ودعت المبادرة إلى المشاركة في وقفة احتجاجية في مدينة بون الألمانية بتاريخ 19 كانون الثاني الجاري، كما دعت إلى المشاركة في وقفة مماثلة في مدينة أودنسة الدنماركية بتاريخ 16 كانون الثاني الجاري.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق