PYDآخر المستجداتالأخبارالشبيبةبياناتمانشيت

حلب- بيان باسم شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD

أدلت شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في حلب اليوم السبت ببيان ادانة واستنكار حول ممارسات الاحتلال التركي ومرتزقته، وممارسات  حواجز النظام البعثي تجاه أهالي عفرين المهجرين في مخيمات مناطق الشهباء

وجاء نص البيان

” بيان الى الرأي العام “

بعد ثلاث سنوات على التهجير القسري المستمر لأهالي عفرين المتواجدين في مناطق الشهباء حيث مخيمات التهجير  القسري، مازال جيش الاحتلال التركي وفصائل المرتزقة التابعة له تواصل عمليات القصف الممنهج العشوائي على المدنيين العزل المتواجدين في قرى الشهباء ومخيماتها، مما أدى الى سقوط عدد من الشهداء و الجرحى المدنيين، هذا يؤكد  على ان السياسة الارهابية لحكومة  العدالة و التنمية الإجرامية مازالت مستمرة وواضحة للعيان في ظل صمت دولي عن عمليات التهجير و التغيير الديموغرافي والاختطاف و فرض الاتاوات من قبل مرتزقة الدولة التركية في المناطق المحتلة عوضاً عن عمليات الاستهداف اليومي لتلك المناطق  وذلك لثني اهالي عفرين عن التمسك بأرضهم.

اننا كشبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD  في حلب وفي الوقت الذي نندد فيه بأشد العبارات سياسات دولة الاحتلال التركي نستنكر ممارسات حواجز حكومة دمشق بفرضه الحصار والتضيق على مناطق الشهباء و احياء الشيخ مقصود والاشرفية.

ونخص بالذكر ممارسات وهيمنة ما يسمى بالفرقة الرابعة التابعة للنظام على مداخل مدينة حلب و الشهباء و فرضها ضرائب طائلة على المواد الأولية كالمحروقات  والمواد الطبية و الأدوية و غيرها.

 ونشير إلى إن هذه السياسات تستهدف مكونات تلك المنطقة  الأمر الذي سيؤدي الى حدوث كارثة إنسانية سببها سياسات النظام السوري.

نحن شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD ندين ونستنكر هذه التصرفات من قبل جيش الاحتلال التركي و النظام البعثي و نحث المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية ومجلس الامن الدولي على ممارسة الضغط على هذه القوى المعادية للشعوب بان تنهي حالة الحصار المطبقة على مهجري عفرين و إخراج القوات المحتلة واعادة الارض لسكانها الاصليين.

 شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD

حلب  7/8/2021

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق