الأخبارروجافامانشيت

حسن كوجر: على القوى الضامنة لوقف التصعيد عدم الانجرار وراء الأطماع التركية

تطرق نائب الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية “حسن كوجر” في حديث مع Radio Rojava إلى التهديدات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا وأهدافها الداخلية والخارجية, داعياً أبناء المنطقة إلى الالتفاف حول قواته والتمسك بإرادة المقاومة في وجه المحتل التركي.

وفي التفاصيل

قال حسن كوجر لــ راديو Radio Rojava: إن التهديدات التركية ليست بجديدة، وتهدف لاستمرار سياسة إبادة الشعب الكردي، ونحن لا نخاف من العدو. نحن نحاربه منذ أكثر من 50 عاماً على التوالي ولن يستطيع كسر إرادتنا.

وفيما يخص المناطق الآمنة التي يتحدث عنها أردوغان قال “كوجر”: المناطق التي يتحدث عنها إردوغان بأنها “آمنة” هي مناطق للقتل والسرقة وكافة أنواع الجرائم.

وحول العملية العسكرية التركية أوضح كوجر: الدولة التركية تتدهور من جميع النواحي ومقاومتنا هي الطريق للنصر.

وأضاف: على شعبنا إهمال جميع الأخبار التي تنشرها الدولة التركية حيث تسعى من خلالها تخويف الأهالي وتهجيرهم. يجب على شعبنا الالتفاف حول قواتهم الوطنية وعدم ترك مدنهم وقراهم حتى لو شنت الدولة التركية هجوماً جديداً. علينا المقاومة والوقوف في وجه المحتل.

ونوَّه “حسن كوجر” إلى أن أية عملية عسكرية تركية احتلالية جديدة ستفتح الطرق أمام تنظيم داعش الإرهابي للانتشار مجدداً في سوريا والعالم.

وفي ختام حديثه طالب “حسن كوجر” القوى الضامنة لاتفاقية وقف التصعيد على الحدود، القيام بواجبهم وعدم الانجرار وراء مطالب الاحتلال التركي والشراكة مع جرائمه، حيث أن أي هجوم تركي على مناطق جديدة سيكون بموافقة من روسيا أو أمريكا.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق