الأخبارالعالممانشيت

حزب اليساري الألماني: لا ينبغي التغاضي عن انتهاكات أردوغان للحقوق الديمقراطية

استنكرت الرئيسة المشتركة لحزب اليساري الألماني، كاتيا كيبينج، في تصريحاً لها، الهجمات القمعية التي تشنها الدولة التركية على حزب الشعوب الديمقراطي(HDP)، وذكرت كيبينج اعتقال المئات من أعضاء حزب الشعوب الديمقراطي في الأيام الأخيرة.

هذا وأشارت كاتيا كيبينج إلى أن السلطات التركية أرسلت أمس الأربعاء مذكرة دعوة إلى البرلمان التركي لرفع الحصانة عن 9 نواب في حزب الشعوب الديمقراطي وطالبت بإنهاء هذا القمع على الفور.

كما وودعت كيبينج، وزير الخارجية هايكو ماس، لإظهار موقف جاد وواضح حيال الضغط والهجمات التي تشنها الدولة التركية ضد النواب المنتخبين من قبل الشعب في تركيا.

وقالت الرئيسة المشتركة لحزب اليساري الألماني، “لا ينبغي التغاضي عن انتهاكات أردوغان للحقوق الديمقراطية الأساسية في تركيا”.

ونوّهت كاتيا إلى إن مشروع قانون تحسين العلاقات بين الحكومة الفدرالية الألمانية وأردوغان يتم على حساب المعارضة في تركيا بشكل دائم، وقالت: “كلما تحسنت العلاقات مع أردوغان، تتزايد الضغط والقمع ضد المعارضة الديمقراطية في تركيا، وهذا أيضاً يعتبر تعاون الحكومة الألمانية في جريمة الممارسات والضغوطات التي تواصلها دولة تركيا ضد المعارضين الديمقراطيين في تركيا”.

ونقدت الرئيسة المشتركة لحزب اليساري الألماني، كاتيا كيبينج، الحزب الديمقراطي الاجتماعي (SPD) بشأن الضغوط المتزايدة والتزامه بالصمت بدلاً من وضع الحد، وقالت: “يجب أن نسأل، هل الحكومة الفدرالية تقيم حقوق الإنسان والديمقراطية على حساب المصالح الشخصية؟”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق