الأخبارمانشيت

حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في ألمانيا يعقد مؤتمره الخامس

تحت شعار “معاً لخلق تنظيم أكثر قوة وكفاءة” عقد حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في ألمانيا مؤتمره الخامس اليوم، السبت 18 أيلول، في مدينة بون الألمانية بمشاركة العشرات من المندوبين من رفاق الحزب في ألمانيا وحضور ممثل الحزب في أوروبا الرفيق عبد السلام مصطفى ومسؤولة موتمر ستار الرفيقة آسيا عبد الله، والرفيق خبات شاكر مسؤول الحزب في ألمانيا، وانضمام الرفيقة عائشة حسو الرئاسة المشتركة للحزب عبر الزوم من روج آفا.
هذا وتم افتتاح المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الكرد وكردستان، ومن ثم تم انتخاب ديوان لادارة أعمال المؤتمر.
وبدأ الاجتماع بكلمة ألقتها الرفيقة عائشة حسو الرئيسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD، تناولت فيها آخر التطورات السياسية في شمال وشرق سوريا، كذلك ركزت حسو في كلمتها على انتهاكات دولة الاحتلال التركي في عفرين وباقي المناطق المحتلة كـ سري كانية/ رأس العين وكري سبي/ تل أبيض، منوهة في الوقت ذاته على البازارات السياسية التي تعقد على حساب مصالح شعوب شمال وشرق سوريا وسوريا عموماً، محذرةً من مغبة التغاضي عن المخاطر التي تحيق بشعوب المنطقة جراء مطامع الاحتلال التركي في المنطقة.
وبدورها ألقت مسؤولة مؤتمر ستار الرفيقة آسيا عبد الله كلمة شرحت فيها تداعيات الأزمة السورية عموماً ومدى تأثرها وتأثيرها في محيطها الاقليمي ومخاطر تنامي الخلايا الارهابية لداعش والتي تسهل لها الهجمات التركية اليومية على مناطق شمال شرق سوريا وجملة الانتهاكات التي ترتكبها الى جانب مرتزقتها في المناطق المحتلة ناهيكم عن تجنيدها لعناصر داعش وقياداتها داخل الفصائل المرتزقة وما يسمى بالجيش الوطني وباقي التشكيلات التي تحاول تشكيلها بمسميات متعددة بغية تمرير أجنداتها في المنطقة، وركزت عبدالله في كلمتها على مدى نجاعة الخط الثالث في الأزمة السورية والتي تقودها شعوب شمال وشرق سوريا والادارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية.
واستكمالاً لأعمال المؤتمر تم قراءة التقرير السياسي والمصادقة عليه بعد مناقشات مستيفيضة، ومناقشة الوضع التنظيمي وسبل تطويره. وانتهت أعمال المؤتمر بانتخاب مجلس للحزب في ألمانيا مكوناً من 27 رفيقاً، ووضع مخطط عمل تنظيمي من شأنه أن يلبي استحقاقات المرحلة وما تتطلبه من رفاق الحزب في أوربا.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق