PYDروجافامانشيتنشاطات

حزب الاتحاد الديمقراطي يعقد مؤتمره الثاني في ناحية صرين

تحت شعار “بالتنظيم ومقاومة الشعب الثوري ندحر الاحتلال ونحمي الأمة الديمقراطية”، عقد حزب الاتحاد الديمقراطي PYD، يوم أمس الجمعة 2 تموز، مؤتمره الثاني في ناحية صرين التابعة لمقاطعة كوباني.

هذا وعقد حزب الاتحاد الديمقراطي مؤتمره الثاني في ناحية صرين، وذلك في مركز الثقافة والفن، بحضور العشرات من إداريي وأعضاء الحزب، إضافة إلى حضور أعضاء مؤسسات الإدارة الذاتية في إقليم الفرات ووجهاء العشائر في الناحية.

وانطلقت فعاليات المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح شهداء الحرية والكرامة، من ثم تم إلقاء كلمة الافتتاح من قبل حسين الشيخ  عضو المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي، حيث تطرق خلال كلمته إلى آخر المستجدات على الساحة السورية عموماً، وفي مناطق شمال وشرق سوريا خصوصاً.

وأكد إن مشروع الإدارة الذاتية هو الحل الامثل لحل الأزمة السورية، كونه مشروع يمثل كافة مكونات المنطقة ويحمي حقوقهم المشروعة.

مشدداً؛ الشعب السوري كان يطمح إلى ثورة حقيقية، ثورة لنيل الحرية والكرامة.

واشار إلى أن القوى العالمية والاقليمية كانت تريد التفرقة بين مكونات المنطقة لإفشال مشروعنا، لكن تخفق في ذلك كون إرادة شعبنا أقوى من كافة المؤامرات التي تحاك ضد نضالنا ومقاومتنا.

وضمن فعاليات المؤتمر تم قراءة التقرير السنوي وشرح وضع السياسي ووضع الشعب، من ثم تم التطرق إلى الوضع التنظيمي، وتم انتخاب 12 عضو ستة رفاق وستة رفيقات، لإدارة الحزب في ناحية صرين.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق