مانشيتنشاطات

حزبنا يعقد اجتماعاً في بلدة معشوق التابعة لناحية تربسبيه

عقد حزبنا؛ حزب الاتحاد الديمقراطي PYD اليوم السبت بتاريخ 7 تشرين الثاني اجتماعاً في بلدة معشوق التابعة لناحية تربسبيه لانتخاب أعضاء لمجلس البلدة، حيث عُقِد الاجتماع في مركز البلدة بحضور أعضاء من المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي، وأعضاء مجلس بلدة معشوق.
هذا وبدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح شهداء الحرية والكرامة، ثم القى سليمان أبو بكر عضو المجلس العام في الحزب كلمة تطرق من خلالها حول الوضع السياسي في سوريا عامةً، ومناطق شمال وشرق سوريا خاصةً، مشيراً إلى المؤامرات التي تُحاك ضد أبناء شعبنا وضرورة التصدي لها عن طريق ترسيخ مبادئ الأمة الديمقراطية والتكاتف بين كافة مكونات المنطقة.
وتابع أبو بكر: أننا في مرحلة حساسة جداً، ويجب أن نكون يقظين لكافة المؤامرات، وأن نقف يداً بيد لكسر شوكة المحتل التركي وطرده من أراضينا، منوهاً إلى الممارسات اللاأخلاقية لتركيا ومرتزقتها في مناطق عفرين وسري كانيه وكري سبي.
كما وأكد سليمان أبو بكر عضو المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي، أنهم ماضون على خُطى الشهداء حتى تحرير كافة المناطق من رجس الدولة التركية المحتلة ومرتزقتها.
من ثم تم قراءة التقرير التنظيمي من قِبل فصيح حسين الرئيس المشترك لناحية تربسبيه، تلاه تشكيل الديوان المؤلف من: سليمان أبو بكر عضو المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي، فهيمة سليمان إدارية في مجلس بلدة معشوق، وفصيح سليمان الرئيس المشترك لناحية تربسبيه، من ثم تم انتخاب عضوين لمجلس بلدة معشوق.
ومن الجدير ذكره أنه ضمن فعاليات الاجتماع، تم تقديم طلبات انتساب لحزب الاتحاد الديمقراطي من قِبل العشرات من المكون العربي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق