الأخبارالعالممانشيت

حركة المرأة الكردية في أوروبا تدعوا للمشاركة بفعاليات 5-9 كانون الثاني

كشفت حركة المرأة الكردية في أوروبا عن برنامج فعالياتها من أجل شهداء باريس ونوهت بأنه حان الوقت لمحاسبة الجناة.

وأصدرت بياناً بمناسبة الذكرى التاسعة لمجزرة باريس التي أسفرت عن استشهاد السياسيات الكرديات الثلاث ساكينة جانسيز(سارا) وفيدان دوغان(روجين) وليلى شايلمز(روناهي). بحسب وكالة ANF

واستذكر البيان شهداء باريس قائلاً: إن غضبنا من المجزرة لا يزال حياً مثل اليوم الأول ولا يزال قسمنا قائماً بمحاسبة الجُناة.

في ذكرى مجزرة باريس سنزيد الدعم العالمي للمرأة ضد الفاشية والنظام السلطوي الذكوري والإبادة الجماعية للنساء وسنظهر أنه مهما حدث لن يكون بمقدورهم منع انتفاضة المرأة.

وتعهدت حركة المرأة الكردية في أوروبا بمواصلة البحث عن العدالة حتى يتم تقديم مرتكبي المذبحة إلى العدالة، مضيفة: فرنسا مذنبة ما دام العدل في الظلام، وسنصرخ حان وقت الحكم على الجُناة”. دعوتنا لجميع النساء الخروج إلى الساحات.

وجاء في نص البيان: باسم حركة المرأة الكردية في أوروبا وفي شخص سارا وروجبين وروناهي والقياديين الأوائل في الإدارة الذاتية ” sêve وباكيزة وفاطمة” نستذكر كافة الشهداء بكل تقدير واحترام ونقول بأن الفاشية تنهار فقط بوحدة المرأة والشعوب.

وأفادت حركة المرأة الكردية في أوروبا خلال بيانها أنهم سينظمون فعاليات في 5 كانون الثاني أمام القنصليات الفرنسية في جميع أنحاء أوروبا تدعو الدولة الفرنسية إلى الوفاء بمسؤولياتها.

كما ستعقد المسيرات والتجمعات في 8 و 9 كانون الثاني في عدة دول أوروبية

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق