الأخبارالعالممانشيت

حركة المرأة الكردية تجمع 17000 توقيع في سويسرا ضمن حملة (100 سبب لمقاضاة الدكتاتور أردوغان)

جمعت النساء في سويسرا ضمن حملة (100 سبب لمقاضاة الدكتاتور أردوغان)، التي أطلقتها حركة المرأة الكردية في أوروبا (TJK-E) بتاريخ 25 تشرين الثاني 2020، أكثر من 17000 توقيع.

وأشارت السياسية الكردية دونا كوزل (Döne Güzel) في حديثها لوكالة “”ANF إلى إنه وعلى الرغم من الحظر بسبب وباء كورونا وسوء الأحوال الجوية، فقد حققت المرأة الكردية نتائج أعلى بكثير من أهدافها, نتيجة لعملها الملتزم في جميع كانتونات ومدن سويسرا تقريباً، مضيفةً بأن هذه النتيجة لا تزال غير كافية بالنسبة لهم.

وأوضحت دونا كوزل بأن حركة المرأة الكردية في سويسرا (YJK-S) قد تبنّت الحملة منذ 25 تشرين الثاني, وعملت المرأة الكردية بطرق متنوعة وفي العديد من المجالات المختلفة, مشيرةً إلى أن النساء اجتمعن في المجلس والبلديات التي تم تنظيمهن فيها قبل 25 تشرين الثاني, وعقدن مناقشات مختلفة لضمان وصولهن إلى هدف الحملة البالغ 10000 توقيع افي سويسرا.

وأضافت قائلةً: حتى اليوم تجاوزنا 17 ألف توقيع, ونتلقى الدعم والجهود من قبل نشطاء الدفاع عن روج آفا والمؤسسات النسائية السويسرية, وكذلك العمل الملتزم للمرأة الكردية والأمهات الكرديات في تحقيق الهدف.

وأشارت إلى أن سياسة الإفلات من العقاب قد تم تطبيعها مع القوانين التي هي في الواقع حوافز للجرائم, وأضافت بالقول:

مجالس المرأة لدينا لا تجمع التواقيع فحسب، بل تتحدث وجهاً لوجه مع الناس حول سبب حاجتهم للتوقيع وشرح ما يحدث لهم, وإن حملة “المئة سبب” خطوة مهمة لفضح النظام التركي في عهد أردوغان أمام الرأي العام الدولي, مؤكدةً بأنهم تلقوا دعماً كبيراً من قبل الشعب السويسري منذ بداية الحملة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق