الأخبارمانشيت

تركيا تمهدُ لسحبِ الجنسيةِ من عددٍ من مواطنيها ومن بينهم برلمانيينَ عن الـ HDP

 

استكمالاً لحملاتِ القمعِ والاعتقالِ التي تقومُ بها الحكومةُ التركيةُ بقيادةِ أردوغان، والتي طالتْ المدنيينَ والإعلامَ والعسكريينَ بحجةِ الانقلابِ الأخيرِ في تركيا في تموزَ من العامِ المنصرمِ، وفي سابقةٍ هي الأولى من نوعها في تركيا بعدَ تَسَلُّمِ أردوغان الصلاحياتَ المطلقةَ في الحكم، تعتزمُ السلطاتُ التركيةُ سحبَ الجنسيةِ من 130 شخصاً ممن فُتحتْ بحقهم ملفاتُ تحقيق، ما لم يعودوا إلى تركيا خلال 3 أشهر، من ضمنهم برلمانيينِ أثنين في حزبِ الشعوبِ الديمقراطيِ، وآخر سابق عن الحزب نفسه.

هذا ودعتْ وزارةُ العدلِ التركيةِ يوم الأثنين /5/ يونيو – حزيران/ 2017/ (130) شخصاً ممن فُتحت بحقهم ملفاتُ تحقيق، بالعودةِ إلى تركيا خلالَ 3 أشهر، ومن ضمنِ الـ130 شخص “البرلمانيان عن حزبِ الشعوبِ الديمقراطية، “فيصل ساريلدز، وتوغبا هزر” والبرلماني السابق عن الحزب “اوزدال اوجر”.

وبحسبِ ما تفيدهُ السلطاتُ فإنهُ في حالِ لم يعد هؤلاءَ الأشخاص خلالَ 3 أشهر، ستقترحُ وزارةُ العدلِ على مجلسِ الوزراءِ اتخاذَ قرارٍ بحسبِ الجنسيةِ التركيةِ منهم.

وذَكَرَ الإعلامُ الرسميُّ للحكومةِ التركيةِ أسماء برلمانيي حزبِ الشعوبِ الديمقراطية، “فيصل ساريلدز- وتوغبا هزر”، والبرلماني السابق عن الحزبِ نفسه، “أوزدال أوجار” بالإضافةِ إلى اسمِ المعارضِ التركيِّ “فتح الله غولن.

المصدر: وكالات

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق