الأخبارالعالممانشيت

تركيا تمنح جنسيتها لقيادي سابق في تنظيم القاعدة الإرهابي

نشرت الصحفية الأمريكية (ليندسي سنيل) تغريدة على صفحتها في تويتر كشفت فيها بأن تركيا منحت الجنسية التركية للقائد السابق لتنظيم القاعدة الإرهابي السوري (منار الشامي).

وكتبت في تغريدتها: مع استمرار المسؤولين الأتراك في الحديث عن ضرورة ترحيل اللاجئين السوريين إلى سوريا, ها هو القائد السابق في تنظيم القاعدة الإرهابي “منار الشامي” يحصل على الجنسية التركية.

ومن بين 3.6 مليون سوري يعيشون في تركيا حصل حوالي110 آلاف شخص على الجنسية التركية بنسبة 3% من مجموع السوريين, ويبدو أن أنقرة تمنح جنسيتها بشكل انتقائي للسوريين خاصة للمقاتلين الذين يأتمرون بأوامر أنقرة حيث ترسلهم ليحاربوا عنها بالوكالة في دول المنطقة, وخصوصاً أعضاء هيئة تحرير الشام (الذراع السوري لتنظيم القاعدة الإرهابي).

وحول العلاقة الوثيقة بين حكومة أنقرة والتنظيمات الإرهابية في سوريا قال (نيكولاس هيراس) كبير المحللين ورئيس برنامج الاستبداد في معهد نيولاينز للاستراتيجية والسياسة في تغريدة على تويتر منذ أشهر:

إن هيئة تحرير الشام أحد أصول المخابرات التركية (MiT), ويتم توكيلها بشكل ثابت من قبل ال MiT.

وكشف هيراس لموقع (أحوال تركية) أن هيئة تحرير الشام هي حرفياً الممثل السوري المحلي الوحيد الذي يمكنه السيطرة على إدلب بتكلفة منخفضة لتركيا, وأن هذه الجماعة المرتبطة بالقاعدة في سوريا تربطهما علاقة تكافلية، وهيئة تحرير الشام مصدر قوة لأنقرة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق