الأخبارالمرأةروجافامانشيت

تجمع نساء زنوبيا يصدر بيانا استنكاراً لاستهداف الإعلامية منال المزعل في إقليم الرقة

أصدر اليوم, الأثنين, مكتب تجمع نساء زنوبيا في الرقة وريفها بياناً استنكاراً لاستهداف الإعلامية في لجنة المرأة “منال المزعل”, وشارك في البيان مكتب المرأة في حزب الاتحاد الديمقراطي PYD وجميع الحركات النسائية في إقليم الرقة, وذلك أمام مكتب التجمع.

حيث تم قراءة البيان من قبل ناطقة العدالة والتنمية في مكتب تجمع نساء زنوبيا “زهرة الشلاش”

وجاء في نص البيان:

باسم مكتب نساء تجمع زنوبيا في الرقة وريفها ندين ونستنكر جرائم القتل الشنيعة بحق المرأة، خلال الأشهر الماضية والتي لازالت مستمرة والمستهدف من هذه الجرائم المرأة ،حصلت عدة حالات قتل في هذه الفترة ومن ضمنها جريمة الأمس بحق المغدورة إعلامية  لجنة المرأة  في دير الزور  الرفيقة (منال المزعل) بطريقة وحشية لا يتقبلها العقل ولا الإنسانية بحجج واهية وليس لها أي معنى سوى تشويه سمعة المرأة فأي مذهب أو دين يقبل هذا التصرف الوحشي بحق النساء اللواتي استطعن أن يثبتن جدارتهن  وانفسن في هذا المشروع الذي ينادي بحرية المرأة  ووضعها كحجر أساسي ضمن مشروع الإدارة الذاتية ونحن كنساء الرقة بدورنا سنوصل صوتنا لكل من يحاول كسر إرادة المرأة وتشويه سمعتها وسنناضل حتى نصل إلى حل للقضاء على كل  من يحاول أن يستهدف المرأة سواء مدنياً أو عسكريةً فإن استهداف النساء يعتبر حرب خاصة بهذه الفترة لما لاقته الإدارة الذاتية من نجاح وما استهدف المرأة إلا استهداف مشروع الامة  الديمقراطية

والذي هدفه السلام والعدالة والمساواة وكل هذا الأيدي الخفية لن تحبط من عزيمتنا كنساء بل نزداد إصرارا على معاقبة هؤلاء القتلة وعلى هذا الأساس نناشد مجلس ديوان العدالة الاجتماعية وقوى الأمن الداخلي بملاحقة ومحاسبة مرتكبي هذه الجريمة وإنزال أقسى العقوبات

بحقهم وحق كل من يرتكب الجرائم بحق المرأة والإنسانية

وفي نهاية البيان تم ترديد الشعارات

عاشت إرادة المرأة الحرة، لا لقتل النساء، لا للعنف ضد المرأة، عاشت إخوة الشعوب.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق