بياناتمانشيت

بيان بمناسبة الذكرى السنوية الـ 38 لقفزة 15 آب

نبارك الذكرى السنوية الثامنة والثلاثون لقفزة 15 آب، يوم الانبعاث الثوري للشعب الكردي ولعموم الشعوب الكردستانية، بدايةً، على قائد الثورة الإنسانية القائد عبدالله أوجلان، عوائل شهداء الحرية والكرامة، القوات العسكرية الثورية التي تقارع الفاشية، ولجميع المناضلين والمناضلات، ثوار الحرية.

إن هذه المناسبة التي تجسدت في شخصية قائدٍ عسكري رسخ في ذاته كل القيم الإنسانية أصبحت اليوم نبراسا في تاريخ شعوب المنطقة ومنهجا ثوريا نحو الحرية والديمقراطية.

باتت قفزة 15 آب لما تحمل من معاني ومضامين على المستوى النضال الفكري والسياسي والعسكري نظرية ثورية من نظريات المدرسة الفكرية الديمقراطية الاوجلانية، والتي عبرت الحدود الجغرافية والهوياتية لشعوب الشرق الأوسط والعالم.

وإن الروح التي امدت قفزة 15 آب بهذه الإرادة خلقت اليوم إرادة النصر لدى ثوار الحرية وطلبها من مكونات وشعوب المنطقة برمتها، هذه الروح باتت ركيزة نهج الحياة الحرة وهي أساس ثورة المجتمع وثورة المرأة، وبنيان للمجتمع الديمقراطي، الذي يرسخ في ذاته وثقافته مبادئ الأمة الديمقراطية، وفي الوقت الذي يشهد فيه النظام السلطوي الفاشي نهايته يصعد الشعوب الثورية من مقاومتهم وهم اليوم على أعتاب الحرية والديمقراطية أكثر من أي وقت مضى، ومن هذا المنطلق علينا أن نتمسك ونتعمق أكثر وأكثر في فكر وفلسفة قفزة 15 حتى تصبح جزء لا يتجزأ من سلوك حياتنا، وعلى هذا الأساس، نبارك ذكرى قفزة 15 آب على القائد عبدالله أوجلان، ثوار الحرية، الشعوب الكردستانية، وعموم الشعوب السورية الثورية.

14 آب 2022

المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق