بياناتمانشيت

بيان الى الرأي العام

مرة أخرى تحاول حكومة بغداد بمساندة القوى الاقليمية من فرض السياسات غير الديمقراطية والبعيدة عن ارادة شعبنا في شنكال الذي عانى الويلات والمجازر من القوى الارهابية التي حاولت أن تُبيد شعبنا وتُفني وجوده على ارضه وترابه المتجزر عبر التاريخ .

وفي هذا اليوم الثلاثاء، 20 نيسان، حاولت السلطات العراقية الدخول الى قرى شنكال في قرية ” كر زرك ” لفرض أمر واقع جديد لا يلبي تطلعات الشعب وارادته وحريته في الوجود بالرغم من مقاومة قوات حماية شنكال وأسايش ايزدخان اللذين تصدوا لأعتى المنظمات الارهابية على الاطلاق ( داعش) في حين كان الجيش العراقي يتقهقر امام زحف داعش وتتساقط المدن العراقية خلال ساعات.

اننا في المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD نرفض تلك السياسات التي تحاول النيل من شعبنا في شنكال ونعتبر ذلك امتداداً لمؤامرة مُخططة من قبل بعض الدول الإقليمية التي تحاول ابادة الشعب الكردي وتغيير هويته ووجوده ، مؤكدين وقوفنا ومساندتنا لشعبنا في شنكال بكل الامكانات المُتاحة والمشروعة، ونعتبر قوات حماية شنكال هي الجهة الوحيدة التي يمكنها الحفاظ وحماية شعبنا، وندعوا الدولة العراقية اللجوء للحوار مع شعبنا في شنكال واحترام ارادته وحريته وتمثيله السياسي والعسكري المشروع .

المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD

20 . 4 . 2021

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق