PYDآخر المستجداتالأخباربياناتروجافامانشيت

بيان إلى الرأي العام

في مؤامرة مُخططة ومشتركة باتت واضحة المعالم من قبل الدول الاقليمية وعلى رأسها الاحتلال التركي وحكومة الكاظمي وحزب الديمقراطي الكردستاني PDK ، يقوم الجيش العراقي بشن هجوم واسع النطاق على المجتمع الايزيدي في قضاء شنكال منذ ليلة الأمس ، إن هذه الحرب التي بدأتها الحكومة العراقية على شعبنا الايزيدي في شنغال تصل الى حد الابادة التي لطالما واجهها المجتمع الايزيدي في كل مراحله التاريخية بمقاومة وثبات أمام قوى الشر والظلام والفكر المتطرف.

يقوم الجيش العراقي بهذه الهجمات اللأخلاقية في الوقت الذي تقوم دولة الاحتلال التركي بأحتلال وانتهاك سيادة العراق وقصف وتدمير القرى الكردية وابادة الشعب الكردي ، حريٌ بالحكومة العراقية التي بات تعاونها واضحاً مع الاحتلال التركي بأن تفك ارتباطها بمؤامرة الدولة التركية وتصد هجماتها ، لا أن توجه السلاح الى ابناء شعبها الذين عانوا الويلات من كل الابادات والفرمانات التي شرعنت ابادتهم وقتلهم، لأن هدف الدولة التركية هو تمرير مخططاتها الاحتلالية بمحاصرة المشروع الديمقراطي الذي تبنته شعوب ومكونات شمال وشرق سوريا وشنغال ، واحتلال وقضم المزيد من المناطق لتوسيع دائرة هيمنتها على شعوب المنطقة واحتلالهم وضرب استقرار الامن والسلم بين الشعوب والذي تكون من خلال تبنيهم للمقاومة ومشروع الامة الديمقراطية.

لقد قاوم المجتمع الايزيدي كل المعارك التي هدفت الى افناءه بمقاومات بطولية ، في حين ان دول بجيوشٍ جرارة لم تستطع مواجهة تنظيم داعش الارهابي ، لذلك فأن المجتمع الايزيدي المسالم وبعد كل هذه الألام والمعاناة يحق له بأن يقرر كيفية ادارة مجتمعه ضمن حلول توافقيه مع الحكومة العراقية تضمن وجود وهوية واستقلالية المجتمع الايزيدي العريق.

اننا في المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD ندين بأشد العبارات هجمات الجيش العراقي على شعبنا في شنكال وندعوها الى ايقاف هذه الابادة فوراً ، كما نهيب لشعبنا والقوى الديمقراطية التحررية في كل ارجاء كردستان والمهجر بأن يواجهوا هذه الابادة لأنها تمثل خطراً كبيراً على وجود وهوية الشعب الكردي الاصيل في المنطقة وان يتوحدوا ضد كل المؤامرات التي تنسجُها القوى المحتلة لكردستان وعلى رأسها الاحتلال التركي.

المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD

2 . 5 . 2022

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق