PYDبياناتمانشيت

بيان إلى الرأي العام

في الوقت الذي أثخنت فيه التنظيمات الإرهابية جسد سوريا جراحا ونزفاً وسلباً ونهباً وجعلت من سوريا ميداناً لتصفية الحسابات الدولية حسبما تقتضي مصالحها الاستراتيجية، ها هي جريمة أخرى تضاف إلى سجل أفعال الإرهاب الأسود الذي ما زال مستمراً، وهي أفعال خارجة عن كافة القوانين الوضعية ومنافية لأحكام جميع الشرائع والقوانين بينما كان الشعب السوري بكل طوائفه ومكوناته يتطلع إلى الخروج من هذه الحرب المدمرة للبلاد والعباد ويسعى إلى لملمة جراحاته للعيش بحرية وكرامة على أرضه ووطنه بعد سنوات عصيبة أتت على الحجر والبشر، إلا أن يد الإرهاب الغادر واستمراراً لسعيه في تحقيق أجندات الطورانية العثمانية ضربت اليوم مركز حزبنا حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في مدينة “الشدَّادة”.

إننا في المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD إذ نشجب ونستنكر هذا الفعل الجبان بأشد العبارات ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين، ونشيد بجهود الجهات الأمنية في سعيها للوصول إلى الفاعلين القتلة ومحاسبتهم

نؤكد على المضي قدماً في مشروعنا الديمقراطي ونجدد العهد على السير في طريق شهداء الحرية.

المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD

5 – 7- 2021

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق