بياناتمانشيت

بيان إلى الرأي العام

في الوقت الذي تقترب فيه ذكرى المؤامرة الدولية على قائد الشعب الكردستاني عبدالله أوجالان وتتطور المواقف الدولية والشعبية الداعية إلى تحريره من سجن إيمرالي والتفاف الشعب الكردستاني حول قائده وحول مشروع وفلسفة اخوة الشعوب و الحياة الحرة التي قدَّمها القائد عبدالله أوجالان لنيل الحقوق الطبيعية والشرعية للشعب الكردستاني من الأنظمة الاستبدادية وعلى رأسها النظام التركي، مازالت تركيا تؤكد على أنها تسير وفق الذهنية الإلغائية وإنكار الوجود الكردي وإمحائه، وتثبت للعالم أجمع نهجها القائم على ارتكاب المجازر والإبادة بحق الشعب الكردستاني، إذ قام الجيش التركي وبأوامر من السلطة الفاشية اليوم الأربعاء/ 10/ شباط/ 2021 بإطلاق عملية عسكرية همجية ضد قوات حركة حرية كردستان الكريلا واستهدافها في منطقة جبل “كاري” والمناطق المحيطة به.

إننا في المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD إذ ندين ونستنكر هذه الهجمات التي تؤكد للعالم أجمع أن الهدف منها هو استئصال الشعب الكردستاني وإلغاء وجوده من أرضه التاريخية والقضاء عليه انطلاقاً من الذهنية الفاشية العثمانية الراسخة في ذهنية رأس النظام التركي أردوغان، ندعو الأمم المتحدة والدول الكبرى والفاعلة ومنظمات حقوق الانسان الدولية بالتدخل لوقف حرب الإبادة الجماعية ضد الشعب الكردستاني ورمز مقاومته قوات الدفاع عن الشعب الكريلا، ونهيب بالقوى الشعبية والأحزاب الوطنية في باشور كردستان وايضاً حكومتا العراق وباشور بأن لا تقف موقف المتفرج على هذه الهجمات وإتخاذ موقف واضح وحاسم تجاه هجمات الاحتلال التركي على حركة حرية كردستان. وكذلك ندعو جميع الشعب الكردستاني إلى التكاتف والتضامن والتصعيد في وتيرة النضال والمقاومة ضد كل اشكال الهجمات والاعتداءات التركية.

كما نطالب الدولة التركية بالكف الفوري عن هجماتها اللاإنسانية ضد الكرد في دول الجِوار، وإيجاد الحلول السلمية للقضية الكردية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق