مانشيتنشاطات

بكر حج عيسى: تركيا تفشل أمام مقاومة شعبنا، وهي الآن في أضعف مراحلها

تحت شعار “كفى للاحتلال، المرحلة مرحلة حماية الثورة”، عقد حزب الاتحاد الديمقراطي في إقليم الفرات ثلاث اجتماعات جماهيرية موسعة في كل من: “ناحية شيران وصرين وقرية مزغنة”.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء، وشارك في الاجتماع أعضاء الحزب، وشخصيات وطنية مستقلة، وزعماء العشائر، والبعض من أعضاء هيئة المرأة.

هذا وتحدث الإداري في لجنة العلاقات العامة في إقليم الفرات “بكر حج عيسى” عن الوضع السياسي والتطورات التي تشهدها المنطقة، مشيراً في كلمته إلى أنه ستحدث تغيرات مهمة في ساحة الصراع بالمنطقة وسنكون جزء منها، لذا علينا متابعتها عن كثب.

وقال حج عيسى: إن تركيا تتبع سياسة الإبادة الجماعية العرقية تجاه الشعب الكردي، مشيراً إلى أن الهدف من حملتنا هو “إنهاء الاحتلال وحماية مكتسبات الثورة” وهذا يتحقق من خلال وحدة الصف الكردي ووحدة المكونات في المنطقة، مؤكداً أن التحرير يكون عبر تحرير الشعب من الاضطهاد.

وتابع: إننا اليوم أقوياء أكثر من أي مرحلة سواءً “سياسياً ودبلوماسياً”، وأصبح للكرد أصدقاء كُثر منتشرين في العالم، وأكد: تركيا تفشل أمام مقاومة شعبنا، وهي الآن في أضعف مراحلها “سياسياً واقتصادياً”.

ومن ثم تحدثت نصرة خليل الرئاسة المشتركة لمجلس العدالة في اقليم الفرات عن الحرب الخاصة التي تشنها تركيا ومرتزقتها تجاه شعبنا، للنيل من ثورتنا وذلك من خلال ترويج مادة المخدرات وزرع العملاء ونشر الأكاذيب والفتن بين شعبنا، مؤكدةً أن ثورة روج افا هي ثورة المرأة وستنصر بهذه الإرادة، وعلينا الالتفات حول قواتنا، ونحمي “إدارتنا” الإدارة الذاتية لأنها مكسب تاريخي لجميع شعوب الشرق الأوسط.

وفي نهاية الاجتماع تم تبادل الآراء والاقتراحات بين الحضور.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق